اخبار الرياضة

خيسوس… من طلاء جدران الأرصفة في البرازيل الى لاعب عالمي

قناة السومرية
مصدر الخبر / قناة السومرية

غابرييل خيسوس هو لاعب كرة قدم برازيلي يلعب في مركز الهجوم مع نادي مانشستر سيتي الإنجليزي والمنتخب البرازيلي.

وبعد أن خسر المنتخب البرازيلي أمام المنتخب الالماني في مباراة كأس العالم التي حصلت في البرازيل عام 2014، أراد خيسوس تطوير نفسه لتمثيل منتخب بلاده والثأر من “أبطال العالم”. وبعد ثلاثة أشهر فقط، انضم خيسوس الى المنتخب البرازيلي.

خيسوس هو المهاجم الأساسي في تشكيل المنتخب البرازيلي على الرغم من صغر سنه، أمر كان من شأنه أن يثير اهتمام جوارديولا الذي يفضل العمل مع الشباب صغار السن من أجل تطويرهم لتحسين اداء الفريق.

يلعب الشاب البرازيلي خيسوس في مركز الهجوم، أو كجناح أو لاعب وسط مهاجم، ويشتهر بالسرعة والمهارة والإنهاء. وقد اشاد به الظاهرة رونالدو وتوقع له النجاح في المستقبل مع المنتخب البرازيلي.

والجدير ذكره، أن اللاعب خيسوس تطور بشكل سريع جدا اذ انه في مباراة كأس العالم الماضي، كان يطلو الجدران والارصفة في بلده استعدادا لاستقبال السياح لمشاهدة المونديال في البرازيل. أما اليوم، وبعد أربع سنوات فقط، فقد تمكن خيسوس من أن يصبح لاعب كرة قدم محترف لا بل عالمي، ينافس الكثير من اللاعبين الشباب على احراز لقب مميز بعد انتهاء كأس العالم 2018.

وفي هذا السياق، كان قد كشف خيسوس عمّا كان يقوم به في عمر المراهقة، وقبل أن يعرف العالمية بانتقاله إلى صفوف الفريق الإنكليزي في آب عام 2016 قادما من فريق بالميراس في صفقة بلغت 33 مليون يورو.

وفي التفاصيل، وقبل إقامة نهائيات كأس العالم الأخيرة في البرازيل عام 2014، ظهر خيسوس حافي القدمين وهو يقوم بطلاء الشوارع وجدران المباني استعدادا لكأس العالم.

يشار الى أن اللاعب خيسوس ولد في ساو باولو في عائلة متواضعة، ونشأ مع والدته التي كانت بمثابة أب وأم له، بحسب ما كان يقول في مقابلاته الصحفية. وبعد أن لعب كرة القدم في البداية في الشوارع، انضم إلى عدة أندية هواة في المنطقة، وكان جزءا من فريق البرازيل تحت الـ 20 سنة وبعدها أصبح لاعبا عالميا.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة السومرية

عن مصدر الخبر

قناة السومرية

قناة السومرية

أضف تعليقـك