اخبار العراق اليوم

التيار الصدري:الحكومة القادمة بدون سائرون “ستسقط”

بغداد/شبكة أخبار العراق- أكد النائب السابق عن كتلة الأحرار مناضل الموسوي، الاحد، أن تشكيل الحكومة العراقية الجديدة دون اشراك تحالف سائرون سيجعلها “تسقط” بعد أقل من سنة.وقال الموسوي، خلال تصريحات صحفية ، إن “زعيم التيار وضع شروطاً من أجل مشاركته في الحكومة الجديدة، وبخلاف تلك الشروط، فسيكون في المعارضة، خصوصاً وهو يمتلك قاعدة شعبية كبيرة جداً، بالإضافة إلى الثقل السياسي لتحالف سائرون”.وأضاف الموسوي، أن “أي إبعاد للصدريين عن الحكومة الجديدة، وعدم التزام الكتل بشروط الصدر، سيعرض الحكومة الجديدة إلى السقوط بعد أقل من سنة على تشكيلها، مع وجود معارضة برلمانية فاعلة، بالإضافة إلى الضغط الجماهيري الكبير”.وحدد زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، الخميس، 09 آب، 2018، للكتل السياسية، 15 يوماً للرد على شروطه الاربعين، فيما لوح بالذهاب نحو المعارضة السياسية والشعبية.وقال الصدر في بيان : “إذا لم تتحقق اغلب الشروط الـ(40) التي وضعتها، فانني وعزة الجبار سوف لن ادخل بمحاصصتهم وتقسيماتهم للمغانم مرة اخرى، وساتخذ مسار (المعارضة السياسية والشعبية البناءة)، على الرغم من صعوبتها ووعورة دربها واني لاحتاج لوقفتكم الشعبية آنذاك لنكون يداً واحدة من اجل انقاذ العراق”.وطالب الصدر، “الكتل السياسية التي لا زالت تحب الوطن للالتحاق بكتلة المعارضة تحت مسمى (كتلة انقاذ الوطن)، لانقاذه من فكاك المخاطر وانياب الظلم والفساد المستشري في كل مناحي الحياة بداخل الاروقة الحكومية والامنية بل وحتى القضائية في بعض الموارد وخارجها”.وتابع الصدر في بيانه قائلاً: “لذا فاني ساعطي سقفاً زمنياً لتحقيق الـ(40) شرطاً، والا فالمعارضة قرارنا.. وليكن السقف الزمني هو: المصادقة على النتائج النهائية للعد والفرز اليدوي، ان وجد… والا فالخمسة عشر يوما هو الوقت الذي بيني وبينهم وخلالها لن اسمح بالتعدي على المتظاهرين او التغاضي عن مطالبهم الحقة.. سيما وان العراق على وجه الخصوص والمنطقة عموما تعيش بظروف صعبة وعصيبة بسبب سياسات اميركا التجويعية الظالمة للشعوب سياسة (السلة والذلة)”.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من شبكة اخبار العراق (INN)

عن مصدر الخبر

شبكة اخبار العراق (INN)

شبكة اخبار العراق (INN)

أضف تعليقـك