اخبار العراق الان

مفوضية الانتخابات بصدد مقاضاة كل سياسي اتهمها بالـ"تزوير"

سكاي برس
مصدر الخبر / سكاي برس

بغداد / سكاي برس

ذكرت صحيفة المدى البغدادية، الاحد، ان المفوضية العليا للانتخابات تعتزم قلب الطاولة على كل من اتهمها بالتزوير عبر مقاضاتهم، وذلك بعد ثبوت “تحريف” طفيف بالنتائج جرى في 5 محافظات فقط.
وذكرت الصحيفة في تقرير تابعته سكاي برس، انه “ستدفع أغلب القوى السياسية خطأ تمسّكها بحصصها في المفوضية المجمدة التي على الرغم من أنها طالبت في حزيران الماضي بسحب يدها عن “العد والفرز” إلا أنها كانت قد رفضت عزلها تماما بعد انتهاء عمل القضاة المنتدبين.
وأضاف التقرير انه “سيرفع التجميد “أوتوماتيكياً “عن المفوضية السابقة، بعد مصادقة القضاء على أسماء الفائزين بالانتخابات، لمزاولة عملها، بحسب التعديل الاخير لقانون الانتخابات. وستستمر في مهامها لحين البت في أمرها من قبل البرلمان الجديد”.
وأردف التقرير انه لم تؤد نتائج العد والفرز اليدوي التي ظهرت بعد نحو ثلاثة أشهر من إغلاق صناديق الاقتراع، الى تغييرات جذرية في أحجام القوى السياسية. وبقي تحالف “سائرون” المدعوم من زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر في المركز الاول بـ54 مقعداً، فيما حل “الفتح” بزعامة هادي العامري ثانياً بـ48 مقعداً بدلاً من 47، بعد أن أضيفت له أصوات من قائمة “سُنّية” في بغداد.
وبيّنت النتائج التي أعلنت عنها المفوضية الجديدة (القضاة المنتدبون) التي تشكلت على إثر وجود مزاعم بالتزوير، تطابق نتائج العدّين الإلكتروني واليدوي بنسبة 100% في 13 محافظة، فيما انحصرت التغييرات الجزئية في محافظات ،الأنبار، صلاح الدين، بغداد، ذي قار ونينوى.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من سكاي برس

عن مصدر الخبر

سكاي برس

سكاي برس

أضف تعليقـك