اخبار العراق الان

عمليّات بغداد تُكذِّب نائباً سابقاً: لم نُجبر النازحين على العودة

جريدة المدى
مصدر الخبر / جريدة المدى

 بغداد/ المدى

نفت قيادة عمليات بغداد، أمس الأحد، إجبار النازحين في مخيم حي الجامعة على العودة الى مناطق سكناهم في محافظة نينوى.
وقالت القيادة في بيان تلقته (المدى) إن “عدداً من وسائل الإعلام تناقلت بياناً للنائب السابق أحمد مدلول الجربا، يذكر فيه قيام قيادة عمليات بغداد بإجبار نازحي مخيم حي الجامعة بترك المخيم باستخدام قوة عسكرية”.
وأوضحت أن “مخيم حي الجامعة كان يشغله (200) عائلة نازحة من أهالي الموصل، وتمت عودة (160) عائلة موصلية بشكل طوعي، وبقيت (40) عائلة، بالإضافة إلى ثلاث عوائل من محافظة الأنبار”.
وأضافت القيادة انه “في ضوء خطة وزارة الهجرة والمهجرين وكتاب مجلس محافظة بغداد فقد تم تأمين الحماية خلال نقل هذه العوائل بواسطة عجلات وزارة الهجرة إلى مخيم الجدعة في منطقة الشرقاط القريبة من مناطق سكناهم، لذا فإن دور قيادة عمليات بغداد هو التنسيق مع وزارة الهجرة والمهجرين، وتأمين الحماية للنازحين أثناء تواجدهم في المخيمات وخلال نقلهم من قبل وزارة الهجرة”.
وأكدت انه “لم يتم إجبار أي عائلة على ترك المخيم، وإنما تم فقط تأمين الحماية لعودة هذه العوائل إلى مخيماتهم الجديدة”.
وفي وقت سابق من يوم أمس، اتهم النائب السابق عن محافظة نينوى أحمد مدلول الجربا، قائد عمليات بغداد بإجبار نازحي الموصل على مغادرة مخيم حي الجامعة في بغداد، بالقوة.
وقال الجربا، في بيان تلقته (المدى) إن “قائد عمليات بغداد أرسل الآن قوة الى مخيم الجامعة وأجبر نازحي محافظة نينوى المتواجدين بمخيم الجامعة الى تركه بالقوة”.
وتابع الجربا: إن “قائد عمليات بغداد يدّعي أن أوامر إخلاء النازحين بالقوة صدرت عن القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء حيدر العبادي”، متسائلاً “هل هذه الأعمال تضمن لجنابك الولاية الثانية؟”.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من جريدة المدى

عن مصدر الخبر

جريدة المدى

جريدة المدى

أضف تعليقـك