اخبار العراق الان عاجل

وزير العمل العراقي: داعش اتخذ من إعانات الرعاية الاجتماعية مصدر تمويل أساسي له

قناة رووداو Rudaw
مصدر الخبر / قناة رووداو Rudaw

رووداو – أربيل

أكد وزير العمل والشؤون الاجتماعية العراقي، وزير الصناعة وكالةً، محمد شياع السوداني، أن مدير قسم الحماية الاجتماعية في الموصل، أصبح وزيراً للشؤون الاجتماعية في تنظيم “الدولة الإسلامية” داعش بعد سيطرته على المدينة، مبيناً أن التنظيم اتخذ من إعانات الرعاية الاجتماعية مصدر تمويل أساسي له.

وقال السوداني خلال استضافته في برنامج “رووداوي أمرو – حدث اليوم” الذي يبث على شاشة تلفزيون رووداو: “في الفترة الماضية كانت شبكة الرعاية الاجتماعية للأسف تمثل أحد أهم مصادر تمويل داعش وخاصة في الموصل وحتى في ديالى وكركوك”.

وأضاف: “وجدنا أن مدير قسم الحماية الاجتماعية في الموصل، أصبح وزير الشؤون الاجتماعية بعد سيطرة داعش على المدينة،وهذا يؤكد التحقيقات التي أجراها المفتش العام، واكتشف خلالها أن 59 مليار دينار كانت تذهب إلى مستفيدين متعاونين مع العصابات الإجرامية في نينوى”.


وبشأن أطفال مسلحي داعش، قال الوزير العراقي: “تعاملنا مع هذا الملف يكون بطريقة إنسانية بحتة من خلال استقبال هؤلاء الأطفال وإيوائهم في الدور المخصصة لهذا الغرض في بغداد بعد استلامهم من الأجهزة الأمنية والمنظمات بالتعاون مع بعض الجهات الإنسانية والتي تقع مقراتها في إقليم كوردستان”.

وتابع أن “بعض السفارات راجعت دوائرنا وقدمت مستمسكات أصلية عرضت على القاضي والذي أصدر قراراً بتسليمهم، والقسم الآخر من الأطفال موجودون مع أمهاتهم قيد التحقيق، وعددهم كبير”، موضحاً: “عرضنا الأمر على مجلس الوزراء وتقرر تشكيل لجنة برئاسة وكيل الوزارة وعضوية ممثلين عن الصحة والداخلية وتخصيص 4 مليارات دينار لتأهيل بعض الدور الإيوائية لاستقبال هؤلاء الأطفال بعد إنهاء التحقيقات”.

 

  وفي سياق آخر، أفاد السوداني أن “عدد العاطلين عن العمل والمسجلين لدى الوزارة هو 700 ألف، وهناك أعداد أخرى غير مسجلة من الخريجين والعاملين في المهن غير المنتظمة”.

وأشار إلى أن “إحصائيات وزارة التخطيط تشير إلى أن نسبة البطالة تتراوح بين 19 إلى 20%”، مشدداً على أنه “لدى وزارة الصناعة 130 ألف موظف، لكن حاجتنا الفعلية هي 50% من العدد الموجود”.

ولفت إلى أن “هناك مليون و200 ألف عائلة مشمولة بالإعانات النقدية لوزارة العمل والشؤون الاجتماعية من كل الفئات، وعدد المستفيدين من الرعاية يقدر بـ 5 ملايين فرد”.

تحرير: شونم عبدالله خوشناو

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة Rudaw رووداو

عن مصدر الخبر

قناة رووداو Rudaw

قناة رووداو Rudaw

أضف تعليقـك