اخبار العراق الان

مهلة الصدر تقترب من يومها الخامس والكتل السياسية لم ترد حتى الان

بغداد اليوم
مصدر الخبر / بغداد اليوم

بغداد اليوم _ بغداد

أكد تحالف سائرون، المدعوم من زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، ان الكتل السياسية لم ترد حتى الان على شروط الأخير بشأن تشكيل الحكومة.

 وقال القيادي في التحالف حسين النجار، لـ(بغداد اليوم)، ان "4 أيام مرت على المهلة التي أعلن عنها الصدر للكتل السياسية بشأن الشروط التي وضعها للمشاركة في الحكومة الجديدة او الذهاب الى المعارضة السياسية والشعبية"، مؤكدا ان "جميع الكتل لم ترد بشكل رسمي الى هذه اللحظة على شروطه".

وأضاف النجار، ان "تحالف سائرون لم يحسم امره من المشاركة في الحكومة أو الذهاب الى المعارضة، ويعمل الان على تشكيل الكتلة الأكبر وفق الشروط التي وضعها الصدر"، مبينا انه "في حال عدم التمكن من ذلك، وتم اعادة انتاج المحاصصة، فتحالف سائرون سيعلنها وبشكل رسمي توجه نحو المعارضة السياسية والشعبية".

وحدد زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، الخميس، 09 آب، 2018، للكتل السياسية، 15 يوماً للرد على شروطه الاربعين، فيما لوح بالذهاب نحو المعارضة السياسية والشعبية.

وقال الصدر في بيان تلقته (بغداد اليوم): "إذا لم تتحقق اغلب الشروط الـ(40) التي وضعتها، فانني وعزة الجبار سوف لن ادخل بمحاصصتهم وتقسيماتهم للمغانم مرة اخرى، وساتخذ مسار (المعارضة السياسية والشعبية البناءة)، على الرغم من صعوبتها ووعورة دربها واني لاحتاج لوقفتكم الشعبية آنذاك لنكون يداً واحدة من اجل انقاذ العراق".

وطالب الصدر، "الكتل السياسية التي لا زالت تحب الوطن للالتحاق بكتلة المعارضة تحت مسمى (كتلة انقاذ الوطن)، لانقاذه من فكاك المخاطر وانياب الظلم والفساد المستشري في كل مناحي الحياة بداخل الاروقة الحكومية والامنية بل وحتى القضائية في بعض الموارد وخارجها".

وتابع الصدر في بيانه قائلاً: "لذا فاني ساعطي سقفاً زمنياً لتحقيق الـ(40) شرطاً، والا فالمعارضة قرارنا.. وليكن السقف الزمني هو: المصادقة على النتائج النهائية للعد والفرز اليدوي، ان وجد… والا فالخمسة عشر يوما هو الوقت الذي بيني وبينهم وخلالها لن اسمح بالتعدي على المتظاهرين او التغاضي عن مطالبهم الحقة.. سيما وان العراق على وجه الخصوص والمنطقة عموما تعيش بظروف صعبة وعصيبة بسبب سياسات اميركا التجويعية الظالمة للشعوب سياسة (السلة والذلة)".

بغداد اليوم- بغداد أكد عضو مجلس النواب السابق، رحيم الدراجي، الاحد (12 آب 2018)، أن الحكومة المقبلة لن تتشكل في ظل وجود خروقات كبيرة رافقت عملية الاقتراع في 12 ايار 2018. وقال الدراجي في حديث لـ (بغداد اليوم)، إن "الكتل السياسية لا يمكنها

بغداد اليوم _ بغداد وجهت وزيرة الصحة عديلة حمود، بانهاء تكليف معاون مدير عام صحة ديالى وابقائه في محل عمله السابق، وفقا لوثيقة صادرة يوم الاحد (12 آب 2018). وتنص الوثيقة الصادرة من المكتب الاعلامي للوزيرة بعنوان (امر وزاري)، وحصلت &qu

بغداد اليوم- خاص اتهم القيادي في حركة التغيير محمود الشيخ وهاب، الاحد، 12/ 8/ 2018، الاتحاد الوطني، والديمقراطي الكردستانيين، بمحاولة اضعاف الحركة في الاقليم، فيما بين انهما يدعمان بشكل مباشر حراك الجيل الجديد ليأخذ مكان "التغيير" في الس

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من وكالة بغداد اليوم

عن مصدر الخبر

بغداد اليوم

بغداد اليوم

أضف تعليقـك