اخبار العراق الان

بعد إغلاقها منذ ثلاث سنوات … الأردن يعطي أولوية للجانب الأمني فيما يتعلق بفتح الحدود والمعابر مع سوريا

جريدة الزوراء
مصدر الخبر / جريدة الزوراء

بعد إغلاقها منذ ثلاث سنوات … الأردن يعطي أولوية للجانب الأمني فيما يتعلق بفتح الحدود والمعابر مع سوريا

عمان/د ب أ:
أكدت مصادر أردنية أن المملكة تعطي أولوية للجانب الأمني فيما يتعلق بدراسة إعادة فتح الحدود والمعابر مع سوريا.
وعقدت لجنة فنية أردنية – سورية اجتماعا الأربعاء الماضي، للتباحث حول إعادة فتح الحدود الأردنية السورية.
ونقلت صحيفة “الغد” الأردنية عن خبراء عسكريين أن الأردن ينظر بإيجابية لإعادة فتح معبر نصيب الحدودي، في ظل سعي البلدين لوضع تصور كامل للإجراءات المرتبطة بإعادة فتح المعابر خلال الفترة المقبلة.
وأوضح الخبراء أن المملكة تعول على فتح الحدود مع سوريا، خاصة معبر نصيب الذي يصفه ممثلو العديد من القطاعات الأردنية بـ “الرئة الشمالية للأردن”، حيث يعد خط الترانزيت الوحيد الذي يربط الأردن بعدة دول عبر الأراضي السورية.
وتم إغلاق المعبر في نيسان/أبريل 2015 بعد تدهور الوضع الأمني في المنطقة الحدودية التي يقع ضمنها المعبر.
ويقع معبر نصيب/جابر بين بلدة نصيب السورية في محافظة درعا وبلدة جابر الأردنية في محافظة المفرق، ويعد أكثر المعابر ازدحاما على الحدود السورية، إذ وصل عدد الشاحنات التي تمر من خلاله قبل نشوب الأزمة السورية في 2011 إلى سبعة آلاف شاحنة يوميا.
وأعاد الجيش السوري مطلع تموز/يوليو الماضي سيطرته بشكل كامل على المعبر الذي كان افتتح في عام .1997
ويقول العميد الركن المتقاعد محمد العلاونة إن فتح الحدود بين الجانبين يحتاج الى مزيد من الوقت لتهيئة الظروف المناسبة أمنيا أمام حركة المسافرين والنقل الذين سيسلكون الطريق نحو دمشق وغيرها من المحافظات السورية.
ويرى العلاونة أنه في ظل تسارع الحديث عن فتح المعبر الحدودي بين البلدين، خاصة بعد الإعلان عن اجتماع اللجنة الفنية الأردنية-السورية الأربعاء الماضي؛ ينبغي الأخذ بعين الاعتبار سلامة وأمن الناقلين كأحد أهم أولويات الحكومة في هذا الإطار.
وأشار العلاونة إلى أن “الأردن ينظر إلى الجانب الأمني بالدرجة الأولى فيما يتعلق بفتح الحدود والمعابر بين البلدين، وهو أمر يحسب للدولة الأردنية في ظل ما شهدته المناطق السورية المحاذية للحدود الأردنية من أحداث، وسيطرة فصائل مسلحة هناك ذات ولاءات مختلفة.
يشار إلى أن مركزين حدوديين يربطان الأردن وسوريا هما: مركز جابر من الجانب الأردني ومركز نصيب الحدودي من الجانب السوري، ومركز الرمثا الأردني والذي يطلق عليه مركز درعا الحدودي من الجانب السوري.
ويوكد العميد الركن المتقاعد حافظ الخصاونة، أهمية عودة العلاقات بين الأردن وسورية إلى سابق عهدها، وشدد على أن الأردن يقف إلى جانب سوريا قوية متعافية من الإرهاب والتطرف.

No related posts.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من جريدة الزوراء

عن مصدر الخبر

جريدة الزوراء

جريدة الزوراء

أضف تعليقـك