اخبار العراق اليوم

فرانس برس:حكومة عبد المهدي حكومة “محاصصة”

السليمانية/ شبكة أخبار العراق-افادت وكالة “فرانس برس” في تقرير نشرته، السبت 13 تشرين الأول 2018، بأن توزيع الحقائب الوزارية  في العراق سيتم عبر المحاصصة، فيما أشار الى أن المحاصصة ستكون وفق التحالفات السياسية وليس على أساس حصص المكونات.ونقلت الوكالة، عن المتحدث بأسم تحالف الفتح احمد الاسدي، قوله، إن “كل الأحزاب تتعامل بالعقلية نفسها.. هذا الحزب أو ذاك لديه سبعة مقاعد أو ثمانية، ولديه نواب، وعنده وزارة سيفعل ما بوسعه للإبقاء عليها، لأنه يعتبرها استحقاقا انتخابيا”.وأضاف الاسدي، أن “توزيع الحقائب الوزارية سيكون مختلفا هذه المرة”، لافتا إلى أن “المحاصصة ستكون وفق التحالفات السياسية وليس على أساس حصص المكونات، من الشيعة والسنة والأكراد”.وفي السياق ذاته نقلت “فرانس برس”، عن مسؤول كبير مطلع على حراك تشكيل الحكومة، قوله، إنه “من المستحيل أن تطرح الكتل السياسية مرشحين من خارجها لمناصب وزارية”.ورجح المسؤول الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أنّ “النسبة الأعلى من أسماء الوزراء المطروحين في الحكومة الجديدة ستكون بطريقة مفاجئة، كما حصل في الرئاسات الثلاث”.وأكد المسؤول نفسه أن “الكتل الفائزة في الانتخابات ستقدم أربعة مرشحين لكل وزارة، ينتخب منهم رئيس الوزراء المكلف الشخص الذي يراه مناسبا”.وأشار الى أن “قرار تسمية عبد المهدي جاء بعد موافقة المرجعية الشيعية العليا عليه، رغم أنه لا يوافي الشروط المطروحة التي أكدت عليها المرجعية نفسها، وخصوصا في ما يتعلق بعدم إشراك مسؤولين سبق أن شاركوا في السلطة خلال السنوات السابقة”.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من شبكة اخبار العراق (INN)

عن مصدر الخبر

شبكة اخبار العراق (INN)

شبكة اخبار العراق (INN)

أضف تعليقـك