اخبار الرياضة

انتكاسة جديدة للرياضة العراقية بطلها منتخب الركبي

قناة السومرية
مصدر الخبر / قناة السومرية

السومرية نيوز/ بغداد
بعد خسارته المذلة، يوم أمس الجمعة، بنتيجة 36-0 أمام المنتخب المصري في افتتاح البطولة العربية بنسخته الرابعة في القاهرة، أبدى الوسط الرياضي والجماهير العراقية استيائهم الكبير من هذه الانتكاسة التاريخية.

بعد تأسيس اتحاد الركبي رسمياً في العراق، خلال كانون الثاني الماضي، أبدت الجماهير العراقية تفاؤلها بأن يكون للعراق منتخباً يستطيع أن يرفع اسمه في المحافل الدولية والعربية، لكن حدث العكس بتسجيله نتائج سلبية.

قد يكون اتحاد الركبي في طور الإنشاء والتطوير كونه اتحاد جديد، لكن هذا الأمر ليس مبرراً بأن يخسر بنتائج تاريخية أمام منتخبات عربية تكاد ظروفه مشابهة لظروف العراق.

مدرب المنتخب الوطني مصطفى عبد حسن، أكد قبل البطولة على جاهزية المنتخب للدخول في منافسات البطولة العربية، مبيناً انه واثق جدا من قدرة لاعبيه على تحقيق نتائج إيجابية بسبب الروحية العالية التي يدخلون فيها التدريبات.

تفاؤل عبد حسن قابله اداء سيء من لاعبيه، الذين لم يكونوا على قدر المسؤولية، في نفس الوقت لا نريد ان نحمل اللاعبين المسؤولية كاملة، فالجميع يتحمل نتيجة هذه الانتكاسة من رئيس الاتحاد ومدربين ولاعبين.

الوسط الرياضي عبر عن غضبه من هذه النتيجة والجماهير أيضاً قالت كلمتها على منصات التواصل الاجتماعي، فالصحفي مصطفى العبطان قال للسومرية نيوز، إن “خسارة المنتخب الوطني أمام شقيقه المصري بهذه النتيجة الكبيرة والتأريخية، ما هي إلا دليل على ان لعبة الركبي لا تتمتع بمقومات النجاح ولن يكون لها أي تتطور في المستقبل”.

وأوضح أنه “من الأفضل أن يتم تحويل الأموال المخصصة للعبة الى لعبة أخرى، كون البلد يمر الآن بحالة تقشف مالي، لذا يتوجب نقل هذه المبالغ للارتقاء بالعاب أخرى يمكن أن تحقق انجازات جديدة للرياضة العراقية”.

وعلى موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، عبر الصحفي أزهر عل عن استيائه من هذه النتيجة قائلاً: ” المنتخب العراقي للركبي يخسر أمام مصر ٣٦ – ٠ في افتتاح البطولة العربية، سؤال.. من يتحمل مسؤولية هذه المهزلة”.

من جانبه قال الصحفي نبيل طارق عن النتيجة قائلاً: “الاتحاد الخاص بالركبي لمن يتبع؟ للجنة الاولمبية آم لوزارة الشباب والرياضة؟ من صاحب الشأن بصرف الأموال”.

الغريب في الأمر أن الموقع الرسمي لاتحاد الركبي لم ينشر خبراً أو ينوه لخسارة المنتخب التاريخية أمام مصر.

وبعد هذه النتيجة، فإن اتحاد الركبي والمدرب واللاعبين وجميع القائمين على المنتخب، باتوا مطالبين بتحسين صورة العراقي في قادم المواعيد لمحو الصورة السيئة التي ظهر عليها في مواجهته الاولى بالبطولة التي يشارك فيها منتخبات مصر والإمارات والأردن وليبيا والعراق والسودان.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة السومرية

عن مصدر الخبر

قناة السومرية

قناة السومرية

أضف تعليقـك