العراق الان

مصدر يكشف عن تحرك 3 اشخاص لاتلاف ادلة تخص فضيحة بيع مستودع المفتية للمنتجات النفطية

بغداد اليوم
مصدر الخبر / بغداد اليوم

بغداد اليوم- البصرة 

حذر مصدر في وزارة النفط العراقية، الأربعاء (31 تشرين الأول 2018)، من اتلاف مئات الوثائق التي تتعلق بقضية مستودع "المفتية" للمنتوجات النفطية، الذي تحقق فيه هيأة النزاهة، بعد اتهامات بشأن تفكيكه وبيعه كـ "سكراب"، إلى إحدى الدول المجاورة.

وقال المصدر في حديث لـ (بغداد اليوم)، إن "أحد المتورطين بالقضية التي احيلت للنزاهة لديه مخطط لإتلاف جميع الوثائق التي طلبتها هيأة النزاهة".

وزود المصدر (بغداد اليوم) بوثيقة صادرة من ديوان الرقابة المالية فيها أسماء 3 أشخاص، قال إنهم "من أشرفوا على عملية تقطيع المستودع وبيعه".

وأوضح، أن "شخصا من بين الأشخاص الثلاثة، ويدعى (داوود سالم احمد)، أسندت له الكثير من المواقع والادارات خلال عام واحد، هو المسؤول الثاني بعد وزير النفط السابق عن قضية مستودع المفتية للمنتوجات النفطية".

ووجه المصدر رسالة عبر (بغداد اليوم)، دعا من خلالها هيأة النزاهة للتحفظ على الوثائق الموجودة في مقر هيأة توزيع المنتجات النفطية في الجنوب قبل اتلافها، فضلا عن منع الاشخاص الثلاثة من السفر.

وبموجب الوثائق التي حصلنا عليها، فإن فريقاً مشكلاً من "رئيس المهندسين الاقدم، داوود سالم أحمد، ورئيس المهندسين قاسم محمود صالح، ومعاون رئيس المهندسين فرزدق الحلو"، هو من يشرف على تنفيذ مشاريع (المنتجع السياحي)، الذي تم التعاقد على انشائه بدل مستودع المفتية للمنتجات النفطية، فضلاً عن مشاريع (تأهيل نهر العشار- مستشفى النفط- مشروع جسر الزبير)، بموجب كتاب مكتب وزير النفط، بتاريخ 3/ 5/ 2017".

وأظهرت الوثيقة الصادرة عن ديوان الرقابة المالية، استفسار دائرة التدقيق عن اللجنة "الفريق" الوزاري، مع بيان الموقع الذي يتواجد فيه الفريق، وصلاحياته الإدارية والقانونية والمالية والالية المتبعة لتمويله نشاطه الاشرافي والتشكيل الإداري الذي يرتبط به".

كما أظهرت وثيقة أخرى، حصلنا عليها، أن وزير النفط السابق، جبار اللعيبي، "وافق على تكليف داوود سالم بمهمة مدير عام شركة خطوط الأنابيب وكالة، واعفائه من المواقع الأخرى".

وكانت (بغداد اليوم) قد كشفت يوم السبت (27 تشرين الأول 2018) عن فتح تحقيق من قبل هيأة نزاهة البصرة مع المسؤولين عن مشروع تحويل مستودع "المفتية" للمنتجات النفطية في المحافظة الى منتجع سياحي، بعد تفكيك المستودع وبيعه كـ "سكراب".

للإطلاع على الوثائق والصور للتقرير، اضغط هنـــــــــــا

بغداد اليوم- بغداد طالب رئيس مجلس النواب، محمد الحلبوسي، (31 تشرين الأول 2018) هيأة المساءلة والعدالة، بالتحقق من مرشحي رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي للحكومة، ووزرائه. وذكر الحلبوسي في الكتاب الذي حصلت (بغداد اليوم) على نسخة منه: "نرجو

بغداد اليوم – كردستان وجهت شيرين فؤاد معصوم ، الاربعاء 31 تشرين الاول 2018، انتقاداً شديد اللهجة لرئيس الجمهورية برهم صالح على خلفية تصريح له اثناء زيارته الاخيرة الى السليمانية وفق لما ذكرته محطة كردستان تي في. ونشرت شيرين معصوم بحسب المح

بغداد اليوم- السليمانية أعلن نائب رئيس مجلس محافظة السليمانية، انور طاهر، الأربعاء (31 تشرين الأول 2018)، استقالته من منصبه. وقال طاهر في مؤتمر صحفي عقده اليوم، إنه "لا يرغب من الان وصاعدا شغل هذا المنصب"، مضيفاً: "أعلن استقالتي

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من وكالة بغداد اليوم

عن مصدر الخبر

بغداد اليوم

بغداد اليوم

أضف تعليقـك