اخبار العراق الان

الخبير القانوني حرب: البرلمان العراقي رفض استقبال عادل عبد المهدي 3 مرات وعليه الاستقالة

العراق نت
مصدر الخبر / العراق نت

اوضح الخبير القانوني طارق حرب ان “إستقالة رئيس الوزراء السادس بعد سقوط نظام صدام حسين عام 2003، عادل عبدالمهدي من المتوقعات بعد أن رفض البرلمانيون والبرلمانيات استقباله يوم 12/4 وتكرر الرفض في جلسة يوم 12/6 وأعاد البرلمان الرفض بحيث لم يدعوه لجلسة اليوم السبت 12/8
وفي الجلسة الاولى لم يسمحوا بالدخول الى القاعة البرلمانية وتجاهلوه وتركوه حتى لم يسمعوا قوله ويشاهدوا من استصحبهم كوزراء وفي الموعد الثاني والموعد الثالث اليوم الثامن من الشهر الاخير تجاهل البرلمان رئيس الوزارء وتشكيلته الوزاريه التي جلب فيها ستة وزراء ولكن البرلمان رفض استقبال رئيس الوزراء ورفض من كانوا معه ممن كانوا يعتقدون ان البرلمان سيصوت لهم ويصبحوا وزراء
والسؤال فأن هذا الصدود البرلماني لرئيس الوزراء والمرشحين الذين اختارهم كوزراء ولاكثر من مرة آخرها اليوم الثامن من كانون الاول سيترتب عليه ان رئيس الوزراء سيقدم استقالته ونحن لا نصدق ذلك حتى وان قال سابقاً رئيس الوزراء انه سيستقيل وان الاستقالة في جيبه اذ ليس بعد هذا الرفض البرلماني رفض آخر”.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من العراق نت

عن مصدر الخبر

العراق نت

العراق نت

أضف تعليقـك