اخبار العراق الان

اختتام اعمال الدورة (38) لمجلس وزراء الشؤون الاجتماعية العرب

الصباح الجديد
مصدر الخبر / الصباح الجديد

بهدف القضاء على الفقر متعدد الأبعاد في الدول العربية

بغداد _ الصباح الجديد:

اختتمت بمدينة شرم الشيخ في مصر أعمال اجتماعات الدورة الـ 38 لمجلس وزراء الشؤون الاجتماعية العرب والاجتماع المشترك لمجلسي وزراء الشؤون الاجتماعية والصحة العرب .
وترأس الوكيل الاقدم لوزارة العمل والشؤون الاجتماعية المهندس فالح العامري وفد العراق في الاجتماعات التي عقدت على هامش الدورة جرى خلالها مناقشة الموضوعات ذات الصلة باختصاصات مجلس وزراء الشؤون الاجتماعية العرب في إطار القمة الـ30 بالجمهورية التونسية 2019، والقمة التنموية الاقتصادية والاجتماعية الرابعة بالجمهورية اللبنانية 2019.
كما جرت خلال الدورة، متابعة تنفيذ الأبعاد الاجتماعية لأهداف التنمية المستدامة 2030 من خلال القضاء على الفقر متعدد الأبعاد في الدول العربية، وحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة ضمن خطة التنمية المستدامة 2030، واستعراض مشاركة وزراء الشؤون الاجتماعية العرب في الفعاليات الإقليمية والدولية الأممية ذات الصلة وتناول جدول أعمال الاجتماع المشترك لمجلسي وزراء الشؤون الاجتماعية والصحة العرب ، ومشروع الاستراتيجية العربية لكبار السن، وقرار القمة العربية بشأن دعم جمهورية الصومال الفيدرالية، وقرار القمة العربية بشأن دعم النازحين داخليًا في الدول العربية.
وخرجت الدورة بعدد من القرارات منها الموافقة على الاستراتيجية العربية لكبار السن، بعد الاخذ بملاحظات الدول الاعضاء في الاجتماع المشترك، والطلب من القطاع الاجتماعي رفع الاستراتيجية الى القمة العربية في دورتها الاعتيادية (30) في الجمهورية التونسية في اذار من العام المقبل ، للنظر في اعتمادها كوثيقة عربية في هذا الشأن.
كما قرر المجتمعون تشكيل لجنة فنية لمتابعة تنفيذ الاستراتيجية العربية لكبار السن على ان تعقد اللجنة اول اجتماع لها بعد اعتماد القمة العربية للاستراتيجية لوضع تصور وآلية عملها ودورية انعقاد اجتماعها ،
وكذلك توجيه الشكر الى الجمهورية التونسية وصندوق الامم المتحدة للسكان على جهودهم في اعداد الاستراتيجية العربية لكبار السن بالتنسيق مع القطاع الاجتماعي.
على صعيد متصل شاركت وزارة العمل والشؤون الاجتماعية ممثلة بوكيلها الاقدم المهندس فالح العامري في الاجتماع الثالث لكبارالمسؤولين العرب، أعضاء الفريق العربي المعني بالإرهاب والتنمية الاجتماعية، الذي عقد في مقر الجامعة العربية بمشاركة كبار مسؤولي الوزارات العربية المعنية بالموضوع.
وجاء هذا الاجتماع لمناقشة خطة العمل العربية لمكافحة الاٍرهاب التي أعدها الفريق، بالتركيز على البعد الاجتماعي للظاهرة في ضوء الملاحظات والمقترحات التي وردت من جانب بعض الدول العربية، والهدف من الخطة هو إبراز الدور الاجتماعي، والتنشئة الاجتماعية، والإعلام، والثقافة، والمؤسسة التربوية سواء أكانت المدرسة أو الجامعة، فضلا عن دور المؤسسات الدينية، ومنظمات المجتمع المدني، وكذلك البعد الاقتصادي في مكافحة الفقر، والقضاء على الجوع، وعدم الاقتصار فيما يتعلق بالاٍرهاب على البعد الأمني او العسكري.
واشار الوكيل الاقدم إلى أن الاجتماع يهدف أيضا إلى مناقشة محاور الخطة، ووضع هذه المسودة في صورتها النهائية، التي من المؤمل رفعها الى اعمال الدورة الـ(38) لمجلس وزراء الشؤون الاجتماعية العرب المقرر إقامتها في مدينة شرم الشيخ بمصر.
واضاف أن الخطة ستنتقل بعد ذلك إلى المراحل التنفيذية، وبرنامج عمل زمني محدد، بعد تقسيم الأدوار بين الشركاء من أجل متابعة تنفيذها. يذكر ان الوكيل الاقدم لوزارة العمل المهندس فالح العامري هو احد الخبراء العرب الخمسة الذين تم اختيارهم من قبل الامانة العامة للجامعة العربية لوضع الخطة المذكورة آنفاً، وقد شارك في اجتماعات متعددة في مقر الجامعة العربية بصدد ذلك.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من جريدة الصباح الجديد

عن مصدر الخبر

الصباح الجديد

الصباح الجديد

أضف تعليقـك