اخبار العراق الان عاجل

اللجنة الأمنية في الأنبار تدعو لرفع سور بغداد بعد استتباب الأوضاع في المحافظة

قناة رووداو Rudaw
مصدر الخبر / قناة رووداو Rudaw

رووداو – أربيل

دعا رئيس اللجنة الأمنية بمجلس الأنبار، نعيم الكعود، لزيادة أعداد منتسبي الشرطة لتوفير الأمن وملاحقة خلايا داعش النائمة في المحافظة، مطالباً ” برفع سور بغداد نظراً لفصله الكثير من المناطق الجغرافية”. 

وقال الكعود، أنه “في الآونة الأخيرة حصلت بعض الخروقات ومؤخراً استشهد 9 أشخاص في منطقة الكرمة واليوم لدينا نقص في أعداد منتسبي الشرطة والجيش، حيث يوجد مدرب فقط على القتال خارج المدن”.

وأضاف أنه “يجب أن تتولى وزارة الداخلية زمام الأمور في المدن المحررة من داعش”، مشيراً إلى أن “أعداد قوات الشرطة قليل جداً ولا يتناسب مع حجم المدن في الأنبار”.

وتابع الكعود أنه “كان لدينا في السابق (4000) منتسب في الشرطة بينما اليوم فقط لدينا (800) منتسب لذا نحن بحاجة لزيادة أعداد منتسبي الشرطة لتوفير الأمن وملاحقة خلايا داعش النائمة، وحقيقة لا يوجد تهديد كبير على الملف الأمني”. 

ولفت إلى أن “سور بغداد حلقة زائدة وقد فصل الكثير من المناطق الجغرافية وبين السكان أيضاً، وبما أن الملف الأمني فوق الجيد لذا يجب رفع هذا السور،  كما يجب أن تكون هذه المناطق خاضعة لقيادة عسكرية موحدة”.

من جهته قال المواطن، أحمد إبراهيم، إن “حدود العراق أهم من حدود العاصمة لأن بغداد محمية من قبل جميع المحافظات المحيطة بها، كما أن الحدود العراقية يجب أن تكون محاطة بسور أمني بدلاً من سور بغداد وبدلاً من صرف الأموال الطائلة على السور كان يجب على سبيل المثال انشاء المجمعات السكنية”.

كما أوضح المواطن، سلام محمد، أنه “نحن نتخوف من عودة داعش وخرق أمني ضد القوات الأمنية لذا نطالب بعملية عسكرية على المناطق الحدودية أمنة وخاصة إذا تحقق الأمن في الأنبار فإن الأمن سيتحقق في عموم العراق”.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة Rudaw رووداو

عن مصدر الخبر

قناة رووداو Rudaw

قناة رووداو Rudaw

أضف تعليقـك