منوعات

لماذا نشعر بالخمول؟.. السرّ في طعامنا!

قناة التغيير
مصدر الخبر / قناة التغيير

حذّرت نتائج دراسة جديدة أجريت على البشر والفئران من الآثار السلبية للفوسفات المضاف إلى الأطعمة الغربية بعدما تبين أن زيادته تؤدي إلى الخمول وعدم الرغبة في النشاط البدني. وتُظهر التقارير الطبية أن حوالي 5 بالمائة من البالغين في أمريكا يمارسون النشاط البدني اليومي حسب التوصيات، وهي 30 دقيقة يومياً.

يضاف الفوسفات للسمك المعلب والمخبوزات الجاهزة ومشروبات الكولا ليعطيها مظهراً طازجاً، ولا تظهر البيانات الغذائية الكمية المضافة وقد وجدت الأبحاث والتجارب التي أجريت في جامعة تكساس أن الفوسفات المضاف يلعب دوراً هاماً في تثبيط الهمة وسيطرة الإحساس بالكسل.

ويضاف الفوسفات إلى اللحوم المصنّعة كالبرغر والسجق والسلامي والسمك المعلّب والمخبوزات الجاهزة، وأيضاً مشروبات الصودا كالكولا والفانتا والسفن أب وغير ذلك. وتتم إضافة الفوسفات ليعطي الطعام مظهراً طازجاً.

ونُشرت نتائج الدراسة في دورية “سيركوليشن”، وتمتاز بأنها تكوّنت من شقين: تجارب على البشر، وأخرى على الفئران. وأظهرت أنه مع إضافة الفوسفات بانتظام للطعام تضاءلت الرغبة في القيام بالحركة، وضعفت الهمة البدنية.

ويعتبر الفوسفات مادة غير صحية لمرضى الكلى والقلب، لكن لا توجد حتى الآن توصيات بالكميات المسموح بها، ولا تُظهر المنتجات الغذائية كمية الفوسفات المضاف إليها، وهو ما دعت نتائج الدراسة إلى سن قوانين بشأنه.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة التغيير (INN)

عن مصدر الخبر

قناة التغيير

قناة التغيير

أضف تعليقـك