اخبار العراق الانعاجل

ريبوار طالباني يرد على قيادي بالجبهة التركمانية: هؤلاء كانوا سبباً في دمار البلد على يد "الجماعات الإرهابية"

رووداو – أربيل


رد رئيس مجلس محافظة كركوك وكالة، ريبوار طالباني، على بيان نشره القيادي بالجبهة التركمانية، علي مهدي، يطالب به السلطات بإقليم كوردستان بتسليمه الى العدالة، معبراً عن “استغرابه من الإفتراءات والإدعاءات الكاذبة التي أطلقها والتي أدت الى دمار البلد على يد الجماعات الإرهابية”. 

وقال طالباني في بيان تلقت شبكة رووداو الإعلامية نسخة منه: “نستغرب قيام المدعو علي مهدي عضو مجلس المحافظة باطلاق افتراءات وادعاءات كاذبة بل ومضحكة والتي إن دلت على شئ إنما تدل على الإفلاس السياسي والجماهيري حيث اتهمنا بالاساءة إلى الرموز الوطنية والدينية والمرجعيات الرشيدة”. 

وأضاف، “إننا نؤكد لجميع أبناء شعبنا بان أمثال هؤلاء الاشخاص هم الذين كانوا سبباً رئيسيا في ما آلت اليه اوضاع البلد من الدمار والخراب على يد الجماعات الارهابية المتطرفة نتيجة الخطابات التحريضية التي كانت تدعو إلى إثارة النعرات الطائفية والمذهبية بين أبناء الشعب الواحد لتحقيق غايات ومصالح حزبية وشخصية ضيقة”. 

مؤكداً، “لقد كنا ومازلنا نكن كل الاحترام والتقدير لرموزنا الدينية وعلى راسهم المرجعيات الرشيدة الذين كانوا صمام الامان لجميع العراقيين وسنسعى للحفاظ على اللحمة الوطنية لأبناء شعبنا في كركوك رغم تلك المحاولات الرخيصة والبائسة وسنتخذ كل الاجراءات القانونية بحق هذا الشخص الذي يسعى دوما إلى خلق المشاكل والفتن في محافظتنا العزيزة كركوك”.

وكان القيادي في الجبهة التركمانية، علي مهدي، قد طالب “الرئاسات الثلاث ومجلس القضاء الاعلى بالتدخل العاجل وتحريك دعاوى ضد الطالباني الذي طالب بأنزال صور الرموز الدينية والمرجعيات الرشيدة من عموم كركوك والتي تعد استهانة وتجاوز للدستور العراقي ومشاعر المسلمين بالعراق والعالم”. بحسب قوله.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة Rudaw رووداو

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق