اخبار العراق الان عاجل

المتحدث العسكري باسم عصائب أهل الحق "يفتح النار" على عمار الحكيم

قناة رووداو Rudaw
مصدر الخبر / قناة رووداو Rudaw

رووداو – أربيل

تستمر حرب التصريحات الإعلامية بين حركة عصائب أهل الحق وتيار الحكمة في أعقاب مقتل مالك أحد المطاعم في بغداد، حيث وجه المتحدث العسكري باسم العصائب، جواد الطليباوي، مساء الجمعة، رسالة إلى رئيس تحالف الإصلاح والإعمار، وزعيم تيار الحكمة، عمار الحكيم، قال فيها إن “اتهام أهل الحق بقتل صاحب مطعم شرقي بغداد، ما هي إلا محض افتراءات وأكاذيب”.

وقال الطليباوي، في رسالته الموجهة للحكيم، إن “من بيته من زجاج لا يرمي الناس بالحجارة. عمار الحكيم إن اتهاماتكم لمجاهدي أهل الحق عبر وسائل إعلام محلية هي محض افتراءات وأكاذيب وتحتاج إلى دليل وبرهان  لإثباتها”.

وأضاف المتحدث العسكري باسم عصائب أهل الحق أنها “نفس الاتهامات التي كان سياسيو داعش يطلقونها ضد من حرر الأرض والعرض”.

مشيراً إلى أن “هذه التهم الباطلة تعد رسالة تحريض وكذلك تملق  لأعداء الحشد الشعبي، بعد أن جاءت متزامنة مع انتشار القوات الأمريكية”.

وأردف الطليباوي قائلاً: “كان الأولى بك يا سيد إن كنت حريصاً على الوطن، أن تحاسب أتباعك الذين سرقوا ونهبوا قوت الشعب بغير وجه” حق.

ومضى بالقول: “فجميع أبناء الشعب العراقي يعلمون جيداً من السارق ومن الذي بذل الدماء من أجل الحفاظ على ثروات الشعب، واعلم يا سيد أنه لولا وقفة ودماء مجاهدينا لكنت الآن طريداً مشرداً ذليلاً منكسراً”.

واستطرد الطليباوي: “ولكن ماذا أقول لشخص ذبح الجهاد على فُروج النساء، غير أن من بذل النفس من أجل حماية الأرض والعرض أشرف ممن نهب وسرق وتآمر وارتمى بأحضان العاهرات”.

يذكر أن وسائل إعلام محلية نشرت، في وقت سابق، خبراً مفاده أن قوة أمنية اعتقلت قاتل صاحب مطعم “ليمونة” في مدينة الصدر شرقي العاصمة بغداد، ويحمل “باجات” (هويات) تعود لعصائب أهل الحق، بحسب قولها، مما تسبب باندلاع حرب تصريحات إعلامية بين تيار الحكمة وعصائب أهل الحق..

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة Rudaw رووداو

عن مصدر الخبر

قناة رووداو Rudaw

قناة رووداو Rudaw

أضف تعليقـك