اخبار العراق الانعاجل

الحشد الشعبي: مستمرون في مسك الحدود مع سوريا وإحباط محاولات تسلل داعش

رووداو – أربيل

أكدت هيئة الحشد الشعبي، اليوم السبت، 12 كانون الثاني، 2019، أن قواتها تواصل مسك الحدود مع سوريا، مضيفةً أن “جميع المحاولات الداخلية والخارجية لتشويه صورة مقاتلي الحشد الشعبي باءت وستبوء بالفشل”.

وذكر موقع الحشد في بيان إن “قوات الحشد الشعبي تواصل مسك الحدود العراقية السورية وإحباط كل محاولات داعش للتسلل الى الاراضي العراقية او محاولة ايجاد موطئ قدم لها لاسيما بعد التداعيات التي خلفها الإعلان الأمريكي عن الانسحاب من سوريا، حيث تلقى جهود الحشد الشعبي على الحدود اشادة وتقديرا كبيرين من كافة الأجهزة الأمنية والقيادات العسكرية”.

وأضاف البيان أنه “من الطبيعي بعد كل ما قدمه ويقدمه الحشد الشعبي ان يتعرض لمحاولات تشويه واستهداف داخلية وخارجية، فهذا الأمر لم يسلم منه الحشد منذ الأيام الأولى لتأسيسه بعد الفتوى المباركة للمرجعية الدينية العليا، بل ولم تسلم منه كل الاجهزة الأمنية، لكن النتيجة أن جميع تلك المحاولات باءت وستبوء جميع المحاولات اللاحقة والمستقبلية بالفشل لأن حكمة العراقيين وثقتهم بحشدهم وجيشهم وشرطتهم وبقية صنوف القوات الأمنية أكبر من أن تنطلي عليهم اي ادعاءات مغرضة ومزاعم مضللة”.

وتابع أن “ولاء الحشد الشعبي الوحيد كان وسيبقى للدولة العراقية التي نذر نفسه لحمياتها، وتعليماته لا يتلقاها الا من القائد العام للقوات المسلحة الذي يملك الأمر في تحريك قطعات الحشد الشعبي حسب ما تقتضيه الضرورة الأمنية”.

واليوم السبت، نفت وزارة الدفاع العراقية، ما أوردته تقارير صحفية حول انتشار قوات أمريكية في مدينة الموصل مركز محافظة نينوى بعد طردها فصائل مسلحة من “الحشد الشعبي” ووزارة الداخلية العراقية.

وفي وقت سابق، نقلت تقارير صحفية محلية عن مصادر أمنية عراقية إن قوات أمريكية انتشرت في قواعد عسكرية بمدينة الموصل، عقب طرد قوات تابعة لـ”الحشد الشعبي” ووزارة الداخلية العراقية من المكان، بهدف “سد الثغرات الأمنية”، وحماية منطقة سد الموصل من هجمات محتملة لتنظيم “داعش”، وتدريب قوات الجيش العراقي.

وتعقيباً على ذلك، قال مركز الإعلام الأمني في بيان: “يُنشر بين الحين والآخر من قبل مواقع محسوبة على الإعلام مواضيع وأخبار، إلا أن هذه المواقع بعيدة جداً عن العمل المهني، حيث تعمد إلى نشر معلومات مغلوطة وغير صحيحة كان آخرها انتشار قوات أمريكية في مقرات الموصل وطردها لقوات الحشد الشعبي والداخلية”.

ودعا المركز وسائل الإعلام والمواطنين إلى “عدم التصديق بما ينشر دون مصدر رسمي”.

 وأضاف: “رصدنا خلال الفترة القليلة الماضية مجموعة من المعلومات غير الصحيحة الغرض منها جذب المتلقين والبحث عن الشهرة بطرق بعيدة عن طبيعة الإعلام الحقيقي”.

وينتشر نحو 5 آلاف جندي أمريكي في العراق منذ تشكيل التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة عام 2014 لمحاربة تنظيم “داعش”.

وخلال زيارة مفاجئة له الشهر الماضي لقوات بلاده المتمركزة غربي العراق، قال الرئيس الأمريكي دونالد ترمب إنه الولايات المتحدة لا تنوي سحب قواتها من العراق في الوقت الحالي.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة Rudaw رووداو

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق