اخبار العراق الان

مئات السوريين يهجرون مناطق سيطرة الأمريكان ويعودون لحضن الدولة السورية

الاتجاه/ متابعة

عاد أكثر من 600 مواطن من المهجرين السوريين، إلى بلداتهم الواقعة تحت سيطرة الدولة السورية، عبر ممر الصالحية على نهر الفرات فى دير الزور.

ونقل مراسل “سبوتنيك” عن المسؤول الإعلامي في مبادرة أشبال العرين الوطني، طه علي محمود قوله، إن 500 مواطن ممن هجروا سابقا بفعل الأعمال الإرهابية، عادوا إلى منازلهم وقراهم عبر ممر الصالحية من مناطق سيطرة القوات الأمريكية وحلفائها في الضفة الشرقية لنهر الفرات إلى مناطق سيطرة الجيش السوري في محافظتي الرقة ودير الزور.

وكشف محمود عن عودة 120 مواطنا آخرين من المتخلفين عن الخدمة العسكرية، بينهم 10 من الفارين، حيث تمت تسوية أوضاعهم وفق مرسوم العفو الرئاسي الأخير تمهيدا لعودتهم إلى الخدمة.

وشهدت الأيام الأخيرة عودة آلاف السوريين المهجرين من أبناء محافظتي دير الزور والرقة إلى مناطقهم الواقعة تحت سيطرة الدولة السورية، من ضمنهم أكثر من 1300 من العسكريين الفارين أو المتخلفين عن الخدمة الإلزامية من مناطق شرق الفرات، وقد تمت تسوية أوضاعهم مستفيدين من مرسوم العفو تمهيداً للالتحاق بالقطعات والتشكيلات العسكرية.

وتعد مبادرة “أشبال العرين الوطني” منظمة شعبية لا تمتلك أي صفة رسمية أو سياسية، تستقطب المهجرين من الأهالي السوريين في شرق الفرات للعودة إلى ممارسة حياتهم الطبيعية في المناطق التي هجروا منها بفعل الأعمال الإرهابية، حيث تقوم المبادرة بالتواصل مع الأهالي المهجرين الراغبين بالعودة الآمنة إلى مناطق سيطرة الدولة السورية، وتسوية أوضاع كل من يحتاج لذلك، وتشميل المتخلفين عن خدمة العلم بمرسوم العفو الأخير لإلغاء أية عقوبات مفروضة بحقهم ولعودتهم لأداء واجبهم الوطني.

 

KKK

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة الاتجاه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق