اخبار العراق اليوم

النهج الوطني ترفض دعوات الغاء مكاتب المفتشين العموميين وتعدها فرصة ذهبية للفاسدين

موازين نيوز
مصدر الخبر / موازين نيوز

04:13 – 14/01/2019

بغداد – موازين نيوز
اعلن النائب عن كتلة النهج الوطني حسين العقابي ،الاثنين، رفضه لدعوات الغاء مكاتب المفتشين العموميين ، فيما أشار الى ان الغائها يمنح فرصة ذهبية للفاسدين .
وذكر العقابي في بيان تلقت /موازين نيوز/ نسخة منه ،ان ” الوقائع والتقارير الرسمية والإعلامية تشير إلى تنامي الفساد في المؤسسات الحكومية وتحوله إلى آفة خطيرة تنخر جسد الدولة العراقية ، وهذا الأمر يستدعي تكثيف الجهود لمكافحته عبر دعم الأجهزة الرقابية وتعزيز مهارات العاملين فيها وتوفير المناخ الملائم لها.
وأضاف ،اننا” نستغرب ونعلن رفضنا لدعوات إلغاء مكاتب المفتشين العمومين لأنها تمنح فرصة ذهبية للفاسدين وتعيق جهود مكافحة الفساد التي تبذلها تلك المؤسسات.
وأشار العقابي الى ، اننا “مع قانون جديد لمكاتب المفتشين العموميين يضع حدا للفساد المالي ويوجد إدارة وطنية فاعلة ومستقلة وحريصة وغيورة على المال العام
وأوضح ،ان “وجود ملاحظات على عمل هذه المكاتب يستلزم معالجتها وتطوير عملها وليس السعي لإلغاءها ،ولذلك نعلن دعمنا للجهود الرامية إلى النهوض بواقعها وفك ارتباطها بالوزارات والجهات غير المرتبطة بوزارة و ربطها بديوان مستقل للمفتشين العموميين ، وفتح فروع لها في المحافظات لآداء دورها الرقابي على عمل الحكومات المحلية”.

واكد العقابي ، انه ” من الضروري السعي إلى الحفاظ على حيادية هذه المؤسسات وأبعادها عن دائرة الصراعات والضغوطات السياسية عن طريق تحديد معايير رصينة لاختيار المفتشين العمومين أهمها الاستقلالية والنزاهة والكفاءة المهنية ، وربطهم بمؤسسة مستقلة تضمن استقلالهم .
ولفت الى ،ان” الواجب الوطني والأخلاقي يستدعي إعادة تقييم واقع مكاتب المفتشين العمومين ودعم الطاقات والكفاءات الناجحة واعفاء ومحاسبة كل من يثبت تقصيره وتساهله في أداء مهامه .انتهى29/م

أخطأت الحكومة العراقية بوضع العلم الفلسطيني على شاشات عملاقة في العاصمة العراقية بغداد بدلا من العلم الأردني ترحيبا بزيارة العاهل الأردني عبد الله الثاني.

اكد رئيس الجمهورية برهم صالح ،الاثنين، خلال استقباله وزير الخارجية الفرنسي جان ايف لودريان على دور العراق المحوري في محاربة الارهاب .

طالب عضو لجنة الصحة والبيئة النيابية جواد الموسوي، بفتح ملفات فساد وزارة الصحة إبان فترة استيزار الوزير عديلة حمود.

أعلن الحزبان الرئيسان الديمقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني، الاثنين، الاتفاق على المضي بشكل سريع لتشكيل حكومة الاقليم وحسم الملفات العالقة مع بغداد.

اكد نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي ابو مهدي المهندس، ان الحشد امامه مهمة مجابهة صفحة جديدة، مشيرا الى ان ما يواجهه الحشد الشعبي ليس التسقيط الخارجي وانما التحدي الداخلي.

كشف النائب عن البصرة جمال المحمداوي، الاثنين، عن تلكؤ بانجاز 400 الف معاملة تقاعد في المحافظة، محملا هيئة التقاعد الوطنية ضعف اجراءات معاملات المتقاعدين.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موازين نيوز

عن مصدر الخبر

موازين نيوز

موازين نيوز

أضف تعليقـك