اخبار العالم

مطالبات بمحاكمة دولية لجنرالات ميانمار المتورطين بالإبادة للمسلمين الروهينغا

الغد برس
مصدر الخبر / الغد برس

متابعة/ الغد برس:

طالبت منظمة رصد الإبادة الجماعية، بمحاكمة دولية لجنرالات جيش ميانمار الذين يقودون حملة إبادة ضد مسلمي الروهينغا وبقية الأقليات في البلاد.

وقال رئيس المنظمة، غريغوري ستانتن، في كلمة خلال مشاركته بمؤتمر الحماية والمسؤولية في ميانمار، بنيويورك، يوم الجمعة الماضي، “حاليا توجد المحكمة الجنائية الدولية، أول شيء يتوجب علينا فعله، هو نبذ الجنرالات، الذين يقودون حملة إبادة ضد مسلمي أراكان والكاشين والشان وبقية العرقيات في ميانمار، من المجتمع، ومنع هؤلاء من السفر، وتجميد أصولهم المالية”.

وشدد على ضرورة مثول الجنرالات المتورطين في حملات الإبادة أمام المحكمة.

وأوضح أن دولاً مثل الولايات المتحدة وكندا والأرجنتين والسنغال وماليزيا، بوسعها القيام بمحاكمات على صعيد عالمي على خلفية أحداث الإبادة الجماعية.

وأردف ستانتن “حتى لو ارتكب هؤلاء الأشخاص الإبادة الجماعية في ميانمار، فيمكن اعتقالهم ومحاسبتهم، عند سفرهم إلى تلك الدول”.

وقد أسفرت الجرائم التي استهدفت الروهينغا المسلمين في إقليم أراكان بميانمار، والتي اقترفت من قبل جيش ميانمار وميليشيات بوذية متطرفة، عن مقتل الآلاف من الروهينغا المسلمين، بحسب مصادر محلية ودولية.

كما أسفرت أعمال العنف عن لجوء نحو مليون منهم إلى الجارة بنغلاديش، وفقا للأمم المتحدة.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من الغد برس

عن مصدر الخبر

الغد برس

الغد برس

أضف تعليقـك