اخبار العالم

الحسيني: إيران تسعى لضم لبنان الى تحالف اقليمي يخدم مصالحها

قناة رووداو Rudaw
مصدر الخبر / قناة رووداو Rudaw

رووداو – أربيل

حذر الامين العام للمجلس الاسلامي العربي محمد علي الحسيني، اليوم الأحد، من أن تكون زيارة وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف محاولة ايرانية لضم لبنان الى تحالف اقليمي في خدمة طهران التي تترقب مؤتمر وارسو.

واعتبر الحسيني في بيان تلقت شبكة رووداو الإعلامية، نسخة منه “أن زيارة ظريف لبيروت بعد بغداد تأتي في اطار جولة استراتجية بهدف استنفار الاذرع الايرانية في الدول العربية وشد عصبها واستنفارها لمواجهة موجة الضغوط الجديدة التي ستتعرض لها القيادة الايرانية وخصوصا مع انعقاد المؤتمر الدولي في بولندا الشهر المقبل حول سلوك ايران العدواني في المنطقة العربية” .

واضاف: “ان توقيت الزيارة في ظل الارتباك الايراني في سوريا والتراجع في اليمن واحتمالات وقوع الحرب الاقليمية الكبرى ضد حلفاء طهران ، يؤشر الى قلق ايراني متزايد من المرحلة المقبلة ، وخصوصا في ظل الازمة الداخلية العميقة التي يتخبط بها النظام الايراني.”

واعرب الحسيني عن خشيته من ان تشمل اجندة ظريف في هذه الزيارة ضغوطا على السلطات اللبنانية استباقا للاحكام التي ستصدرها المحكمة الدولية في قضية اغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري خلال الاسابيع القليلة المقبلة.

واكد الحسيني “ان ممارسة سياسة العصا والجزرة ، بتقديم الاغراءات للبنان بتمويل مشاريع تنموية ، هي مخادعة واضحة ، فايران المحاصرة بالعقوبات الاقتصادية ، عدا عن ازمتها المالية الخانقة غير قادرة واقعيا على تقديم اي شيء للبنان ، بل بالعكس تحاول الاستفادة منه لايجاد مخارج التفافية على العقوبات لمصلحتها الخاصة ولفائدة حلفائها فقط”.

وشدد على “ان ما تعرضه ايران على لبنان من تسليح وتصنيع وكهرباء هو كالسم في الدسم لافساد علاقاته مع المجتمع الدولي عموما واشقائه العرب خصوصا ، وهذا امر مرفوض بالمطلق.”

وسخر الحسيني من القول “ان زيارة ظريف بروتوكولية وودية للبنان ومن اجل التهنئة بتشكيل الحكومة ، فطهران ليست مغتبطة بالحكومة وهي التي عرقلت تشكيلها لاشهر طويلة ، كما ان السلطات الايرانية ليست ودية مع لبنان ، والا لكانت افرجت عن المواطن اللبناني نزار زكا المختطف في السجون الايرانية “.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة Rudaw رووداو

عن مصدر الخبر

قناة رووداو Rudaw

قناة رووداو Rudaw

أضف تعليقـك