اخبار العراق اليوم

الاتحاد الوطني بحضور برهم صالح:طرد الاحتلال العراقي من كركوك قضية قومية!!

 السليمانية/ شبكة أخبار العراق- قرر المكتب السياسي للاتحاد الوطني الكردستاني، الاربعاء، 13/ 2/ 2019، ربط نجاح مسودة اتفاقه مع الديمقراطي الكردستاني المقرر توقيعها بعد (5) ايام، بتوقيع حزمة واحدة لحل المشاكل في الاقليم وبغداد وكركوك.وقال اعلام الاتحاد في بيان ، إن “المكتب السياسي للاتحاد الوطني الكردستاني عقد برئاسة كوسرت رسول علي نائب الامين العام للحزب في مدينة السليمانية لمناقشة عدد من الملفات المهمة، وبحضور برهم صالح النائب الثاني للامين العام للاتحاد الوطني الكردستاني”.وأوضح أن “الاجتماع، ناقش المشروع السياسي والحكومي في العراق، والاوضاع السياسية والمباحثات حول الاتفاق السياسي بين الاتحاد الوطني والديمقراطي الكردستاني، حول المسائل المرتبطة ببغداد واوضاع كركوك وتشكيل الحكومة المقبلة في اقليم كردستان”.وأردف البيان أنه “تم التأكيد خلال الاجتماع، على ان اجتماع الـ 18 من شهر شباط الجاري لبرلمان كردستان، مرتبط بتوقيع الاتفاقية السياسية بين الاتحاد الوطني والديمقراطي، كحزمة واحدة للاقليم وبغداد وكركوك والمسائل الوطنية، لحل المشاكل ذات العلاقة بالعملية السياسية والحكومية وتحقيق الشراكة الحقيقية في اتخاذ القرارات وتمشية المسؤوليات، وان اجتماع المكتب السياسي يؤكد موقف الاتحاد الوطني الشامل للاتفاق السياسي بين الاتحاد الوطني والديمقراطي الكردستاني”.وأضاف أن “الاجتماع بحث ايضا وقيّم وبشكل دقيق، اوضاع كركوك والمناطق المستقطعة من الاقليم”، مؤكداً أن “الاتحاد ينظر الى هذه المسألة كقضية وطنية وقومية، وان على جميع القوى الكردستانية والمناضلة، المحاولة لحل هذه المسألة والوضع الغير طبيعي في تلك المناطق”.وختم أنه “تم خلال الاجتماع تم بحث مسألة الاوضاع المعيشية للمواطنين”، مؤكدين على “وضع ثروات الاقليم لتقديم خدمات وأمن واستقرار افضل لشعب اقليم كردستان وبدون تفرقة”.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من شبكة اخبار العراق (INN)

عن مصدر الخبر

شبكة اخبار العراق (INN)

شبكة اخبار العراق (INN)

أضف تعليقـك