اخبار العراق الان

حتى 2021.. صحيفة تكشف عن ابرز بنود قانون اخراج القوات الاجنبية من العراق

كشفت صحيفة عربية، عن ابرز بنود قانون اخراج القوات الاجنبية من العراق، مبينة ان اعلان العراق خاليا من التواجد الامريكي يكون عام 2021، فيما اشارت الى ان هناك انزعاج من موقف بعض السياسيين ازاء التواجد الامريكي في العراق.

وذكرت صحيفة العربي الجديد في تقرير لها، ان “أربع كتل سياسية عراقية عاودت لقاءاتها في بغداد والنجف منذ الأسبوع الماضي، من اجل الانتهاء من الفقرات الأخيرة لمسودة قانون أطلق عليه اسم إخراج القوات الأجنبية من العراق”، مبينة ان “القانون يتضمّن بنوداً عدة، أبرزها إعلان العراق خالٍياً من أي وجود أجنبي قبل حلول كانون الثاني 2021”.

واضافت ان “ذلك يعني وضع نحو 18 شهراً أمام الحكومة لإنجاز ملف إخراج القوات الأجنبية من البلاد، وأبرزها الأميركية والبريطانية والفرنسية والألمانية والأسترالية وجنسيات أخرى تعمل جميعها تحت مظلة التحالف الدولي، عدا التركية التي توجد في شمال العراق بمعسكر بعشيقة وجبال قنديل، والتي تقول بغداد إن وجودها من دون تنسيق معها، بينما تنفي أنقرة ذلك وتؤكد أنه تم التفاهم على ذلك مع الحكومة السابقة”.

ونقلت الصحيفة عن مسؤول عراقي قوله إن “هناك انزعاج من موقف بعض السياسيين إزاء موضوع الوجود العسكري الأجنبي في العراق”، مضيفاً أن “بعض السياسيين رفضوا الإعلان عن موقف معارض للوجود الأميركي، وصدرت عنهم تصريحات اعتُبرت أو فُهم منها عدم ممانعة استمرار الوجود العسكري الأميركي والأجنبي بشكل عام في العراق تحت مظلة التحالف ودعم الأمن والاستقرار في العراق”.

وكشف مصدر برلماني، في 16 اذار 2019، عن وجود صيغتين لمشروع قانون اخراج القوات الاجنبية من العراق، مبينا ان المسودة الأولى تنص على إنهاء الوجود الأجنبي في العراق في فترة لا تتجاوز 12 شهراً، ومساعدة الحكومة على إنجاز كافة النواقص والاحتياجات التي تتطلبها قوات الجيش والشرطة العراقية، والمسودة الثانية تتضمن البدء بسحب تدريجي للقوات الأجنبية من العراق في فترة أقصاها لا يتجاوز 36 شهراً، وتلتزم الحكومة باستكمال متطلبات الاعتماد الذاتي بالملف الأمني على القوات العراقية، فيما اشار الى ان قرار اخراج تلك القوات سياسي وليس امني.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من وكالة نون الاخبارية

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق