اخبار العالم

حكومة الوفاق الليبية: القبض على "داعشي" كان يعتزم تنفيذ عمليات إرهابية بطرابلس

رووداو – أربيل

أعلنت وزارة الداخلية بحكومة الوفاق الليبية المعترف بها دوليا، القبض على عنصر ينتمي لتنظيم “داعش”، كان يعتزم تنفيذ عمليات “إرهابية” بالعاصمة طرابلس. 

وقالت الوزارة في بيان، إن جهاز الردع لمكافحة الجريمة المنظمة والإرهاب تمكن من القبض على إرهابي ينتمي لـ”داعش” ويدعى أنس أبريك المبروك الزوكي، ومعروف بـ”أبوعبد الله الدرناوي”.

وأضافت أن “الإرهابي” كان متواجدا في مدينة بنغازي منذ عام 2015 وغادرها أواخر يناير/ كانون الثاني 2017، وتوجه رفقة مجموعة من التنظيم إلى الصحراء، وبعد ذلك توجه سبها (جنوب) وصولاً لطرابلس. 

وإشارات إلى أنه بعد التحقيق مع “الإرهابي”، اعترف أنه جاء إلى طرابلس لتنفيذ عمليات “إرهابية” وزعزعة الأمن والاستقرار داخل طرابلس. 

واكدت الوزارة أنها على أتم الاستعداد للتصدي لكل من تسول له نفسه المساس بأمن العاصمة، وخاصة في هذه الأوقات بالذات من أجل خلط الأوراق لتنفيذ أجندات خارجية.

وكان خبراء حذروا من أن “داعش” يمكن أن يزيد قوته وخطورته في ليبيا عبر الاستفادة من بيئة الفوضى التي يعيشها هذا البلد.

وفي 4 أبريل/نيسان الجاري، أطلق حفتر، الذي يقود الجيش في الشرق، عملية عسكرية للسيطرة على طرابلس، في خطوة أثارت استنكارا دوليا واسعا. 

وجاءت الخطوة قبيل انعقاد مؤتمر للحوار، كان مقررا الأحد والثلاثاء المقبلين، ضمن خريطة طريق أممية لمعالجة النزاع في البلد العربي الغني بالنفط، قبل أن يتم تأجيله لأجل غير مسمى. 

ومنذ 2011، تشهد ليبيا صراعا على الشرعية والسلطة يتمركز حاليا بين حكومة الوفاق المعترف بها دوليا، في طرابلس (غرب)، وقوات حفتر، التابعة لمجلس النواب المنعقد بمدينة طبرق.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة Rudaw رووداو

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق