اخبار الاقتصاد

فؤاد حسين من واشنطن: مكافحة آفة الفساد والفقر من أولويات برنامج الحكومة العراقية

رووداو – أربيل

أكد نائب رئيس الوزراء العراقي للشؤون الاقتصادية، وزير المالية، فؤاد حسين، اليوم الأحد، 14 نيسان، 2019، خلال مشاركته في اجتماعات البنك الدولي السنوية الربيعية في واشنطن أن مكافحة آفة الفساد والفقر وتأمين الخدمات الأساسية وجهود إعادة الإعمار وتنشيط الاقتصاد ودور القطاع الخاص وتنمية القدرات من أولويات الحكومة العراقية.

وافاد بيان صادر عن المكتب الإعلامي لفؤاد حسين إن نائب رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية وزير المالية شارك مع الوفد المرافق له في الاجتماع الربيعي لمجموعة البنك الدولي والذي يعقد في العاصمة الامريكية واشنطن.

وأضاف أن نائب رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية “تحدث عن برنامج الحكومة العراقية وأولوياتها والتي تتمثل بمكافحة آفة الفساد والفقر وتامين الخدمات الأساسية وجهود إعادة إعمار المناطق المتضررة وتنشيط الاقتصاد ودور القطاع الخاص وتنمية القدرات”.

 كما تحدث حسين “عن صندوق اعمار العراق وبرامج الصندوق في توفير الخدمات والبنى التحتية للمدن المحررة”.

وتوجه بالشكر “للدول التي ساهمت ودعمت العراق في حربه ضد التنظيمات الارهابية وكذلك في جهود اعادة الاعمار”.

وأشار البيان إلى أن فؤاد حسين “تطرق الى موضوع جهود اعادة النازحين والمعوقات التي تعترض تلك الجهود وكيفية تذليل من اجل عودة العوائل التي نزحت الى مناطقها بعد الاستقرار الأمني جراء طرد عصابات تنظيم داعش الإرهابي”.

وحضر الاجتماع محافظ البنك المركزي العراقي على العلاق وسفير العراق في واشنطن فريد ياسين وعدد من المدراء العامون في وزارة المالية، وفقاً لما ورد في البيان.

ووصل فؤاد حسين الى واشنطن أول أمس الجمعة، لحضور اجتماعات البنك الدولي ومناقشة التعاون المستقبلي بين العراق والبنك الدولي في ضوء أولويات واحتياجات الحكومة العراقية، حيث التقى دايفيد مالاباس رئيس مجموعة البنك الدولي وناقش معه دور البنك في دعم خطط الحكومة العراقية لتحقيق التنمية البشرية والنمو الاقتصادي المستدام وإعادة الاعمار لعراق ما بعد داعش وكذلك تبادل الافكار والآراء حول تطوير وانعاش القطاع الاقتصادي العام والخاص وتقليل معدلات الفقر.

ويضم البنك الدولي 189 دولة في عضويته بضمنها العراق الذي انضم إليه عام 1945.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة Rudaw رووداو

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق