منوعات

“إكاترينا”.. قصة دبة تقضي عقوبة السجن مدى الحياة في كازاخستان

قناة التغيير
مصدر الخبر / قناة التغيير

تعتبر أنثى الدب “كاتيا” هي السجين الوحيد الذي يقضي عقوبة السجن المؤبد في أحد السجون الكازاخستانية، ومن المرافقة حتى زملائها من المساجين لديهم أحكام لا تزيد عن 25 عاما.

وضعت الدبة إيكاترينا أو كاتيا خلف القضبان في عام 2004 بعد الهجوم على شخصين في حادثين منفصلين وتسببت لهما بأضرار جسدية بالغة، وتقضي عقوبتها في مستعمرة ذات نظام صارم في كوستناي بكازاخستان.

ومثل الكثير من زملائها السجناء، كانت حياتها مضطربة، فقد تخلى عنها سيرك أثناء زيارتهم إلى منطقة كوستناي عندما كانت لا تزال صغيرة، ثم تم حبسها في قفص لجذب الانتباه.

وفي عام 2004، اقترب طفل يبلغ من العمر 11 عاما من قفصها وحاول إطعامها، لكنها تمكنت من ساقه وعانى من صدمة وإصابات مؤلمة. وفي نفس العام هاجمت كاتيا شخصا آخر يبلغ من العمر 28 عاما كان في حالة سكر وحاول مصافحتها من خلال القضبان.

وبعد الحادثين، قررت السلطات نقل الدبة، لكن رفضت استقبالها العديد من حدائق وملاجئ الحيوانات، لذا تم وضعها في السجن مع أكثر من 700 سجين، وبعد أن أمضت 15 عاما من حياتها خلف القضبان، أصبحت الدبة رمزا للمستعمر الجزائية وأقيم تمثالا على شرفها.

كما أن كاتيا تحظى بشعبية كبيرة بين السجناء وتتلقى معاملة خاصة بداية من تناول أطيب الأطعمة كالتفاح والحلويات إلا الاستمتاع بالسباحة في بركة مياه داخل زنزانتها.

ولا ينوي مسئولو السجن نقل الدبة بعد أن أصبحت رمزا للمستعمرة واعتياد السجناء والموظفين عليها.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة التغيير (INN)

عن مصدر الخبر

قناة التغيير

قناة التغيير

أضف تعليقـك