اخبار العراق الان

ناشطون يطلقون حملة ” تنازل عن إيجار رمضان للمستأجر صدقة “

بغداد – عراق برس – 16 نيسان / ابريل: يشهد العراق منذ مدة ليست بالقليلة مشكلة ارتفاع بدل الايجارات بشكل لم يشهد له العراق مثيلا من ذي قبل حتى ان بعض الايجارات وصلت الى مليون دينار شهريا وبعضها اكثر ، فيما لايقل متوسط الايجار عن 500 الف شهريا لشقق صغيرة أو دور سكنية ﻻتتجاوز مساحتها 50 – 40 مترا ما اثقل كاهل المستأجرين في ظل تنامي ظواهر ازمة السكن الخانقة ،والاكتظاظ السكاني ، هجرة ابناء الارياف تجاه المدن ، أزمة النازحين والمهجرين ، غياب الخطط الواعدة التي من شأنها التخفيف من حدة الازمة والتقليل من مخاطرها ، تلاشي عمليات التعمير والاسكان ، عشوائية التخطيط العمراني ، جشع المستثمرين ، وبناء على ماتقدم فقد اطلق ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي حملة تضمنت دعوة المؤجرين المتمكنين والميسورين منهم على وجه الخصوص لتقليص قيمة الايجار أو التسامح به خلال شهر رمضان المبارك ” .

يشار الى ان  “إيجارات الوحدة السكنية تصل إلى مليون دينار شهرياً (800 دولار)، في حين أن متوسط ايجار الوحدة الصغيرة بلغ 500 ألف دينار (380 دولاراً)، وهو مبلغ خيالي أمام رواتب موظفي الدولة ، الذي يذهب معظمه لاجور السكن ، واشار  متابعون للشأن  الاقتصادي ، أن “الأزمة تتفاقم يوماً بعد يوم، مع غياب الجهات المسؤولة عن حل مشكلة ارتفاع الإيجارات التي زادت بشكل كبير خلال الفترة الأخيرة، والحق اضرارا بملايين  المواطنين ”. انتهى اح

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من عراق برس

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق