اخبار العالم

اليمن.. أزمة البنزين تشتعل في صنعاء واتهامات متبادلة بين الحكومة وجماعة الحوثي

رووداو – اليمن

عادت أزمة البنزين للظهور من جديد في صنعاء، طوابير طويلة من السيارات مركونة أمام محطات الوقود، حيث ينتظر المواطنون لأيام وربما لن يحالف بعضهم الحظ بالتزود بالبنزين، أزمة يعيش المواطنون على وقعها، في مسلسل الأزمات التي لم تنفك عن كواهلهم منذ سنوات.

ويقول المواطن، إبراهيم الطيب، في تصريح لشبكة رووداو الإعلامية، “من البارحة وأنا هنا انتظر دوري للتزود بالبنزين لم نستطيع الشراء من السوق السوداء لأن سعره مرتفع وربما مغشوش والان نقف في طوابير، ربما أحصل على البنزين أو لا”.

وقال مواطن آخر، يدعى عبدالله صالح محمد، لرووداو، “انظر الى هذه الطوابير ننتظر ولم نحصل عليه احتاج كمية للمواصلات عندي مريض مصاب بالفشل الكلوي وهذا كرت الغسيل أنتظر هنا لاحتياجي الضروري لكي اتمكن من إيصاله إلى المستشفى”.

5 ملايين ليتر من البنزين هو احتياج السكان يومياً في مناطق سيطرة جماعة انصار الله، و شركة النفط بصنعاء بشرت بأزمة البنزين قبل أيام، وبررتها بجملة من الأسباب، ترى أنها ليس سوى حرب اقتصادية مفروضة عليها.

وقال مستشار وزارة النفط التي يسيطر عليها الحوثيون، حسين الزيادي، “المبررات الوحيدة التي يعرفها الناس جميعا بمن فيهم المنظمات احتجاز التحالف للسفن وبالتالي كان لدينا في الشركة قليل من المخزون تم جدولته وفق احتياجات السوق”. 

من جانبها اتهمت الحكومة اليمنية جماعة انصار الله بتهريب الوقود الايراني عبر تجار وأعلنت عن اتخاذها إجراءات حكومية لمنع تهريب النفط .

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة Rudaw رووداو

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق