العراق اليوم

حزب بارزاني ينفي إجراء استفتاء ثان للإقليم رغم الدعم الإسرائيلي لهذا الخيار

أربيل/شبكة أخبار العراق- أكد عضو الحزب الديمقراطي الكردستاني ريبين سلام، الخميس، أن اجراء استفتاء ثانٍ في الصيف المقبل للاستقلال عن العراق غير وارد ابدا وذلك رداً على تقرير كردي تحدث عن معلومات بهذا الخصوص.وقال سلام في حديث صحفي، إن “اقليم كردستان أجرى استفتاءً، سابقاً، وعلم برأي الشعب الكردي ولا حاجة له باستفتاء آخر، وقام بتجميده في الوقت الحالي والان العلاقات في طور التطور والتحسن بين بغداد واربيل”.وأضاف، أنه “ليس من عهدة زعيم الحزب الديمقراطي الكردستاني مسعود بارزاني او الكرد استغلال سوء الاوضاع وما يجري الحديث بشأنه عن تظاهرات ستخرج في مدن وسط وجنوب العراق الصيف المقبل او ان يكونوا انتهازيين ولو كانوا كذلك على طوال السنوات التي شهدت سوء الاوضاع في مدن العراق الاخرى لكان علمنا يرفرف الى جانب اعلام الدول الاخرى”، على حد تعبيره.وكان إقليم كردستان قد أجرى، (25 أيلول 2017)، استفتاء للانفصال عن العراق، انتهى بخسارة الإقليم لأراضٍ كان يسيطر عليها في كركوك، ومناطق متنازع عليها.وأعلن رئيس الحزب الديمقراطي الكردستاني مسعود بارزاني، الاحد 23 أيلول 2018، استعداده لإجراء استفتاء ثانٍ في اقليم كردستان، فيما حدد له هدفاً جديداً.وقال بارزاني في تصريح نقلته قناة “الجزيرة”، إن “قرار الاستفتاء كان صائباً وهو شخصياً مستعد لإجراء استفتاء آخر”.وأضاف، أن “هدف الاستفتاء الآخر هو معرفة إذا كان الشعب الكردي نادماً أم مصمماً على ما قرره في الاستفتاء الاول”.وكان موقع “شار برس” الكردي نشر تقريراً تحدث فيه عن نية رئيس اقليم كردستان المتنحي مسعود بارزاني اجراء استفتاء جديد للانفصال عن العراق صيف العام الجاري.وذكر الموقع أن الحزب الديمقراطي الكردستاني بقيادة مسعود بارزاني يسعى مرة أخرى لإجراء استفتاء الانفصال عن العراق بالرغم من تداعيات الاستفتاء الذي اقيم في 25 أيلول 2017.وتطرق التقرير الى مجموعة عوامل مهدت من وجهة نظر الحزب الديمقراطي الكردستاني العراقي، الارضية لإعادة طرح هذه القضية لوجود الدعم الاسرائيلي لهذا القرار.ولفت الى أن الحزب الديمقراطي الكردستاني يرى أن الاوضاع الداخلية العراقية ستتوتر في الصيف القادم لاسيما في محافظات الجنوب والبصرة بسبب ازمة الكهرباء، حيث ستكون هذه القضية فرصة مناسبة للحزب الديمقراطي الكردستاني لطرح انفصال كردستان مرة اخرى.وأوضح التقرير، أن هناك خلافاً في وجهات النظر داخل الحزب حول “هل يمكن الاستناد الى نتائج الاستفتاء السابق او يجب اجراء استفتاء آخر”.ولفت الموقع إلى أن توقعات الحزب الديمقراطي الكردستاني عن تطورات العراق قائمة على اساس المعلومات التي تقدم الى الحزب من قبل اسرائيل .وبناء على المعلومات التي حصل عليها الحزب حول التوقعات للوضع في العراق فإن العديد من التيارات السياسية الشيعية، وفقاً للموقع، ستقوم بإجراءات ضد بعضها البعض الامر الذي سيستفيد منه حزب البارزاني كفرصة.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من شبكة اخبار العراق (INN)

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق