اخبار الاقتصاد

قريباً.. افتتاح خط طيران بغداد ـ دمشق

متابعة

تعتزم شركة الخطوط الجوية العراقية، اليوم الاثنين، عزمها افتتاح خــط طــيــران بــين بــغــداد ودمــشــق خــلال هــذه الايــام، بينما ستطلق السبت المقبل ولاول مرة رحـلات مباشرة بـين مدينة السليمانية وفـرانـكـفـورت الالمـانـيـة.

وقال مصدر مسؤول فـي الشركة بحسب صحيفة “الصباح”، عن إن “شركة الخطوط الجوية الـعـراقـيـة تـجـري تـحـضـيـرات عـلـى قـدم وســاق مـن اجـل اعــادة تشغيل وافتتاح خط طيران مباشر بين بغداد والعاصمة السورية دمشق”.

وأشار إلى، أن “هذا يعد خطا مهما وحيويا لكنه تـوقـف بسبب الحرب في سوريا وهو يحظى باهتمام حكومي لاهميته وفعاليته فـي تسهيل حركة المسافرين المـتـزايـدة عليه”.

بـدوره، قال مدير عام الشركة كفاح حسن جبار بحسب الصحيفة، إن شركته “سوف تطلق في الثامن عشر من ايـار الحالي اولـى رحلاتها المباشرة من مطار السليمانية الى مدينة فرانكفورت الالمانية وبواقع رحلة واحدة اسبوعيا، اذ من الممكن الحجز على هذه الرحلات من خلال مكاتب الشركة او وكلائها، اضافة الــى المـوقـع الالـكـتـرونـي لـلـحـجـز www iq.com.ia”.

ولفــت الــى، ان “هـنـاك خطاً فعالا ومفتوحا سابقاً للطيران برحلات مـبـاشـرة تنطلق مـن مـطـار السليمانية الـى مدينة دوسـلـدروف الالمـانـيـة، وبذلك سيكون هناك خطان متجهان الـى مدن المانيا من السليمانية بعد قيام الشركة بافتتاح الـخـط الجديد الـى فرانكفورت”، عازيا سبب “اطلاق هذه الرحلات الدولية الـــى زيــــادة الــطــلــب مــن قــبــل المــواطــنــين للسفر الـى بعض المـدن المـحـددة وبهدف تـحـقـيـق رغـبـة الــركــاب فــي الـسـفـر عبر الـخـطـوط المـبـاشـرة مـن الـبـلاد الـى الـدول الاوروبية ، فضلا عن انها ستسهم في توسيع سبل التعاون بمختلف المجالات الثقافية والسياحية والاقتصادية، الامر الـذي سـيـؤدي الـى نمو الـرحـلات الجوية الـعـراقـيـة لاسـيـمـا ان هـنـاك اقـبـالا كبيرا من المسافرين ورجال الاعمال”.

 يذكر، ان الشركة العامة للخطوط الجوية العراقية تعتزم تدشين المزيد من خطوط الطيران لـشـبـكـة وجـهـاتـهـا الـدولـيـة خــلال الـعـام الـحـالـي، بغية تـوفـيـر خـيـارات تنافسية جديدة للعديد من المسافرين وبما يسهم في اعادة مكانة الشركة دوليا.

KKK

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة الاتجاه

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق