اخبار العراق اليوم

ميسي يحدد مطالبه: غريزمان و"نجمان آخران"

موازين نيوز
مصدر الخبر / موازين نيوز

سياسية |   03:08 – 15/05/2019

بغداد- موازين نيوز
أفادت تقارير إعلامية أن نجم برشلونة الأرجنتيني، ليونيل ميسي، قد طالب إدارة النادي “الكتالوني” بالتوقيع مع ثلاثة نجوم في موسم الانتقالات الصيفية.
ووفق ما نشرت صحيفة “ديلي ستار” البريطانية، فإن ميسي يشعر بالغضب من خروج برشلونة من دوري أبطال أوروبا على يد ليفربول الإنجليزي، حيث كان “البرغوث” يضع البطولة على رأس أولوياته هذا العام.
ونقلت “ديلي ستار” عن صحيفة “دياريو جول” الإسباني، أن ميسي يود بإحداث تغييرات في صفوف برشلونة هذا الصيف، بعد أن تم التوصل إلى ثلاثة أسماء سترحل عن النادي وهم فيليب كوتينيو وصامويل أومتيتي وإيفان راكيتيتش.
ويحتل نجم أتلتيكو مدريد أنطوان غريزمان صدارة اللاعبين المطلوبين من قبل ميسي، إلى جانب لاعب بايرن ميونخ جوشوا كيميتش، وكابتن أياكس أمستردام، ماتيس دي ليخت، الذي ساهم في وصول نادي لمراحل متقدمة بدوري أبطال أوروبا هذا العام.
وكان الدولي الفرنسي غريزمان قد وضع حدا لمسيرته مع أتلتيكو مدريد بنهاية الموسم الحالي، وذلك بعد أن نقل لإدارة النادي المدريدي رغبته في دفع قيمة الشرط الجزائي في عقده.انتهى/29ق

اكد رئيس لجنة النزاهة النيابية هشام السهيل ،الاربعاء، ان اللجنة هي المسؤولة عن مكافحة الفساد، مكذبا تشكيل لجنة برلمانية لمكافحته.

اكد عضو لجنة الطاقة النيابية جمال المحمداوي، الاربعاء، ان اجراءات نقل مفتش عام وزارة النفط الى وزارة الاتصالات، خطوة غير كافية ولا تخلي مسؤوليته من التقصير، داعيا الى فتح تحقيق في تقصيره في كشف الهدر المالي في عقود شركة

أكدت وزارة الخارجية، الاربعاء، أن الوضع الأمني في العراق مستقر للغاية، مبينة أنها تنسق مع جميع الأطراف وتلتزم خطاب الحوار.

كشفت النائب عن ائتلاف النصر ندى شاكر جودت، الاربعاء، عن وجود صراع على المناصب التي تدار بالوكالة حاليا، فيما اشارت الى ان الايام المقبلة ستشهد الانتهاء من هذا الملف.

اعلنت مديرية شرطة واسط، الاربعاء، عن القاء القبض على متهم بقضايا الابتزاز الالكتروني.

اتهم القيادي في حراك الجيل الجديد، محمد رؤوف، الأربعاء، قيادات الحزبين الكرديين الاتحاد الوطني والحزب الديمقراطي بالسعي لتفتيت احزاب المعارضة.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موازين نيوز

عن مصدر الخبر

موازين نيوز

موازين نيوز

أضف تعليقـك