اخبار العراق الانعاجل

خلية الأزمة في نينوى : لا علاقة للخلية بأي احتجاجات ضد مجلس المحافظة

محلية |   10:49 – 15/05/2019

بغداد ـ موازين نيوز

ردت خلية الأزمة في محافظة نينوى، على اتهامها بتحشيد التظهرات ضد مجلس محافظة نينوى لانتخابه منصور المرعيد أول أمس الأثنين.
وقال عضو الخلية قائد عمليات نينوى اللواء نجم الجبوري في بيان أن “لا علاقة للخلية أبداً بإي مظاهر إحتجاجية ولا تدعو الى أي مظاهرات مطلقاً”.
وأوضح، ان “الخلية كلفت بمهمة محددة و لوقت محدد لخدمة أهلنا في ظرف صعب ومعقد وكنّا أوفياء لأهلنا وحملنا الأمانة وصنا الوديعة وهي محافظة نينوى”.
ودعت خلية الأزمة على لسان الجبوري “أهالي نينوى جميعاً الى أن يتكاتفوا لخدمة المدينة بعيداً عن أي مصالح ضيقة وأن الخلية كان تكليفها بتلك المهمة إضافة للواجبات الأصلية المكلف بها أعضاؤها أصلاً لذلك”.
وجدد أن “الخلية لا علاقة لها مطلقاً بأية تجمعات أو مظاهرات وليس للخلية أية جيوش إلكترونية كما يدعي البعض ونرجو من أهلنا أن لا ينساقوا وراء الشائعات التي تروج لذلك وأن يتحلوا بالحكمة من خلال عدم انجرارهم خلف الشائعات التي لاصحة لها”.
وكانت جلسة انتخاب محافظ نينوى الجديد، التي تمت الاثنين الماضي وسط أجواء مشحونة، جدلا واسعاً خلفاً للمحافظ المقال نوفل العاكوب بتهم فساد.
انتهى
م ح ن 

فيسبوك يوثق صفحة الناطق الرسمي في وزارة الداخلية سعد معن

اعلنت منظمة ديالى لحقوق الانسان ،الأربعاء، عن تقريرها الخاص بحالات الطلاق لفصل الاول من العام الجاري 2019.

افاد مصدر محلي محافظة ديالى، الأربعاء، بإصابة شخصين في حادث سير قرب خانقين.

أكد رئيس مجلس محافظة ذي قار رحيم الخاقاني، الأربعاء، إن المجلس متحفّظ على أداء شركة نفط ذي قار لعدم تبنيها رؤية واضحة عن عدد شركات النفط الأجنبية العاملة في حقول المحافظة، مشيرا إلى أن رئاسة المجلس أرسلت كتابًا للشركة لل

أكد مكتب المفتش العام لوزارة الداخلية، الأربعاء، أن الاتفاق الجديد بشأن عجلات المتسيوبيشي لا يعني انتهاء الاجراءات بحق المتورطين في الصفقة، فيما شدد على أن المكتب بانتظار ما تسفر عنه نتائج التحقيقات.

جددت لجنة الثقافة والإعلام النيابية، الاربعاء، مطالبتها الحكومة ووزارة الاتصالات وهيئة الاعلام والاتصالات بالاسرع في حظر الالعاب الالكترونية التي صوت على قرارها النيابي مجلس النواب بتاريخ 17 نيسان الماضي.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موازين نيوز

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق