اخبار الاقتصاد

بعد الصفعة اليمنية .. العدوان السعودي يستهدف حيا سكنيا يغص بالمدنيين

أعلن المتحدث باسم وزارة الصحة اليمنية الدكتور يوسف الحاضري ارتفاع ضحايا غارات العدوان السعودي الأمريكي التي استهدفت حيا سكنيا في تقاطع شارعي الرباط والرقاص وسط العاصمة صنعاء إلى 32 شهيدا وجريحا.

ورجح الحاضري ارتفاع عدد الضحايا حيث لاتزال عمليات الإنقاذ وانتشال الضحايا مستمرة حتى اللحظة، مشيرا إلى أنه تم نقل ضحايا غارات العدوان إلى عدد من مشافي العاصمة.

وكان مصدر صحفي قد أفاد في وقت سابق عن سقوط 6 شهداء وإصابة العشرات بينهم أطفال ونساء إثر غارة للعدوان استهدفت منازل المواطنين في تقاطع شارعي الرباط والرقاص.

وأشار إلى أن فرق الإنقاذ تواصل انتشال الضحايا من تحت الركام وهناك مفقودين.

وشن طيران العدوان صباح اليوم سلسلة غارات على العاصمة صنعاء منها 3 غارات على عطان، و 3 غارات على نقم خلف فندق الموفنبيك وغارتين خلف السفارة القطرية بـحي نقم، فيما شن غارتين على منطقة النهدين واستهدف بغارة حديقة 21 سبتمبر بمديرية الثورة.

وفي صنعاء المحافظة شن طيران العدوان 6 غارات على معسكري فريجة والصمع بمديرية أرحب وغارتين على معسكر بيت دهرة في أرحب وغارة على معسكر العرقوب في خولان.

واعتاد العدوان السعودي الأمريكي خلال أكثر من أربع سنوات من عدوانه على اليمن على ارتكاب الجرائم واستهداف المدنيين خصوصا بعد كل ضربة موجعة يتلقاها على أيادي الجيش اليمني ولجانه الشعبية والتي تأتي في سياق ردها على العدوان.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة الاتجاه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق