العراق اليوم

رئاسة البرلمان تدعو لإنصاف شريحة المتقاعدين

بغداد / الصباح 
 

بغداد / الصباح 
 
دعا النائب الأول لرئيس مجلس النواب حسن كريم الكعبي إلى إجراء التعديلات اللازمة المقترحة على قانون التقاعد العام ما يسهم برفع الحيف وإنصاف شريحة المتقاعدين، كما شدد الكعبي على وجوب تقديم كافة التسهيلات اللازمة والمتعلقة برواتب عوائل الشهداء، جاء ذلك خلال ترؤسه أمس الأحد، اجتماعاً للجنة المالية النيابية، بحضور رئيس هيئة التقاعد العامة أحمد الساعدي.
في تلك الاثناء، اعلنت هيئة التقاعد العامة، أمس الاحد، موافقة وزارة المالية على دفع رواتب المتقاعدين المدنيين والعسكريين شهريا بدلا من شهرين.
وقوبلت تلك الخطوة، بترحيب واسع من قبل شريحة المتقاعدين الذين اثنوا على الجهود الحكومية والبرلمانية الرامية الى مساندتهم اقتصاديا، مؤكدين ان دفع رواتبهم بشكل شهري بدلا عن الصيغة السابقة “كل شهرين” سيساعدهم في تلبية المزيد من احتياجاتهم، لاسيما الطبية منها.
وأفاد بيان لمكتب نائب رئيس البرلمان الإعلامي تلقته “الصباح”، بأن الكعبي شدد خلال الاجتماع على وجوب تقديم كافة التسهيلات اللازمة والمتعلقة برواتب عوائل الشهداء، كما جرى التطرق للتعديلات المقترحة على قانون التقاعد العام، بما يسهم برفع الحيف عن هذه الشريحة التي قدمت خدمة جليلة لهذا البلد، وشهد الاجتماع أيضا بحث موضوع مكافأة نهاية الخدمة لمنتسبي الجيش السابق والتي وردت في موازنة 2019 وآلية صرفها ومستحقيها .
وأبدى الكعبي، دعم مجلس النواب لعمل هيئة التقاعد وبما يسهم في حل المشكلات التي تعتري عملها والنهوض بواقع عمل الدوائر الحكومية التابعة لها بما يخدم أبناء البلد، لافتاً الى وجوب تخصيص ساعات عمل إضافية للاستماع الى شكاوى المراجعين ومعالجتها والعمل على حلها.
كما ترأس نائب رئيس مجلس النواب بشير حداد جانباً من الاجتماع الذي عقدته اللجنة المالية النيابية مع رئيس هيئة التقاعد والكادر المتقدم في الهيئة.
من ناحيتها، قالت هيئة التقاعد في بيان صحافي، إن “وزير المالية وافق أمس على دفع رواتب المتقاعدين المدنيين والعسكريين شهريا بدلا من كل شهرين”.
واضافت الهيئة، ان “هذا القرار سيتم تطبيقه اعتبارا من بداية الشهر السادس بعد أن أكملت الهيئة كافة المتطلبات الخاصة بذلك”. 

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق