العراق اليوم

الكشف عن فحوى رسالة سليماني لعصائب أهل الحق

موازين نيوز
مصدر الخبر / موازين نيوز

سياسية |   12:38 – 25/05/2019

بغداد – موازين نيوز
نشرت صحيفة “واشنطن بوست” مقالا، أشارت فيه إلى أن قائد فيلق القدس قاسم سليماني، أجرى اتصالين مهمين بـ”عصائب أهل الحق” في العراق، وبالأمين العام لحزب الله حسن نصرالله.
وقالت الصحيفة الأمريكية، إن “سليماني، خرج من جلسة طارئة للمجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، في آب عام 2018، ناقشت كيفية الرد على انخفاض مبيعات النفط، بسبب العقوبات الأمريكية، وبدأ بإجراء عدد من الاتصالات المهمة.
وأضافت أن أول اتصال، كان مع قادة “عصائب أهل الحق” و”كتائب حزب الله” في العراق، إذ قال لهم: “أيها الإخوة، لديكم إذن مني. اتبعوا المسار الصحيح الآن”، وذلك وفق ما أوردت “واشنطن بوست”.
أما الاتصال الثاني الذي أجراه سليماني، بحسب “واشنطن بوست”، فكان بالأمين العام لحزب الله حسن نصرالله، اذ قال له وفق ما روت الصحيفة: “التحالف الأمريكي — الصهيوني يحيك مؤامرة وهناك عاصفة قادمة.. كن جاهزا”.
وزعمت الصحيفة أنه “بعد أسبوع واحد من هذه المكالمات، تعرض موكب أمريكي كان متجها من المنطقة الخضراء المحصنة إلى مطار بغداد لتفجير، وقد قتل حينها مسؤول سياسي رفيع المستوى في وزارة الخارجية الأمريكية وثلاثة ديبلوماسيين وضابط في الجيش الأمريكي.
كما إدعت أنه الهجمات توالت بعد ذلك، فقد وقع هجوم في بغداد وآخر شرق سوريا، أسفر عن مقتل أمريكيين اثنين، وبعدها بدأت الهجمات على السفن، إضافة إلى هجوم إلكتروني على شركة “أرامكو” السعودية، ما أدى إلى توقف عملياتها لمدة أسبوع.
وختمت الصحيفة بالقول إن “الولايات المتحدة الأمريكية وإيران قد تنزلقان إلى الحرب، رغم إعلانهما بعدم رغبتهما بذلك، إذ أن التاريخ مليء بالحسابات الخاطئة، والأجندات الخفية، والحوادث التي تسببت في نشوب نزاعات مسلحة، لم يكن أحد يريدها، ما يشكل مثالا على مدى سهولة اندلاع الحرب بين واشنطن وطهران.انتهى29/أ43

أكد زعيم ائتلاف دولة القانون، نوري المالكي، السبت، أن إعلان ايران على لسان قادتها انها لا تريد الحرب يلزم الجميع ان يقف بوجه التصعيد، مبينا أن

شدد رئيس البرلمان محمد الحلبوسي، وزعيم ائتلاف دولة القانون نوري المالكي، السبت، على أهمية سعي العراق لإنهاء التوترات بالمنطقة.

اعتبرت صحيفة إيران ديلي، السبت، قرار الإدارة الأميركية بإستثناء العراق من العقوبات الأميركية والسماح له باستيراد الغاز والكهرباء يعود إلى الموقف الصلب الذي اتخذته بغداد بهذا الخصوص.

ذكر مصدر سياسي، السبت، ان تحالف القوى بدأ بحراك واسع لحسم الوزارات الشاغرة، فيما كشف عن تقديم مرشحين لوزارتين.

اكد محافظ النجف لؤي الياسري، السبت، ان زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر يرفض أي اعتداء على الآخرين والمظاهر العسكرية، فيما اشار الى ان اي مظهر أمني غير مرخص في النجف مرفوض.

شددت حركة التغيير الكردية، السبت، أن على نيجرفان بارزاني القيام بإصلاح المؤسسة العسكرية والاقتصادية عند تسلمه رئاسة إقليم كردستان.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موازين نيوز

عن مصدر الخبر

موازين نيوز

موازين نيوز

أضف تعليقـك