العراق اليوم

بوقت حرج.. الإصابة تبعد زاهر ميداني عن صفوف القوة الجوية والمنتخب السوري

سياسية |   06:15 – 05/06/2019

بغداد – موازين نيوز
سيبتعد نجم فريق القوة الجوية، اللاعب السوري، زاهر ميداني، عن صفوف الصقور، ومنتخب سوريا بسبب الإصابة التي ستحرم اللاعب من التواجد في صفوف الجوية الذي تنتظره مباريات صعبة ومهمة في الدوري العراقي، إضافة إلى حرمانه من المشاركة في مباريات منتخب “نسور قاسيون” خلال الاستحقاقات الودية المقبلة.
وقال ميداني، في حديث خاص لصحيفة العربي الجديد، إطلعت عليه /موازين نيوز/: “لقد تعرضت للإصابة في الكاحل خلال مباراة فريقي القوة الجوية أمام النجف بالدوري العراقي الممتاز، يوم السبت الماضي، خلال الشوط الأول، وبعد المباراة التحقت بمنتخب سورية تحضيراً لمباراتي إيران وأوزبكستان الوديتين”.
وتابع: “أجريت فحوصات بالأشعة للكاحل خلال تواجدي مع المنتخب، وأثبتت وجود تمزق بالأربطة، وأحتاج إلى الراحة ما يقارب ثلاثة أسابيع، وتم الاعتذار عن التواجد مع المنتخب السوري خلال المباراتين الوديتين”.
وتعد إصابة ميداني، خبرا غير سار لفريق القوة الجوية، والذي تنتظره مباريات صعبة ومهمة في الدوري العراقي لكرة القدم، في وقت يطمح فيه الفريق لمواصلة الضغط على المتصدر الشرطة في سباق حسم لقب الدوري المحلي للموسم الحالي.انتهى29/6ن

أفاد مصدر امني، الأربعاء، بإصابة منتسبين اثنين في مديرية الدفاع المدني، إثر انفجار عبوة ناسفة في قضاء سنجار التابع لمحافظة نينوى.

أكد النائب عن تحالف الفتح، مهدي تقي، الأربعاء، أن الموقف العراقي بشأن البيان الختامي لقمة مكة، لن يؤثر على علاقات العراق مع دول الخليج.

وجه المتحدث بإسم العشائر العربية في محافظة نينوى، مزاحم الحويت، الأربعاء، رسالة إلى رئيس مجلس الوزراء، عبدالمهدي، أكد فيما أن المحافظة أصبحت قنبلة موقوتة.

قدم وزير الموارد المائية الأسبق، محسن الشمري، الاربعاء، مقترحين الى رئيس الجمهورية برهم صالح، ورئيس الوزراء عادل عبد المهدي، لإخراج العراق من ما أسماه “الانفاق المظلمة”.

زار رئيس الوزراء، عادل عبد المهدي، مدينتي الكاظمية والاعظمية لاداء صلاة عيد الفطر المبارك، داعيا ان يكون عيد خير ومحبة لجميع العراقيين.

ادانت وزرة الخارجية العراقية، الاربعاء، الاعتداء الارهابي في مدينة طرابلس اللبنانية.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موازين نيوز

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق