العراق اليوم

الخارجية تصدر توضيحًا بشأن بقاء معتمرين عالقين في السعودية

بغداد/ الزوراء:
اصدرت وزارة الخارجية العراقية، امس الاثنين، توضيحا بشان بقاء معتمرين عراقيين عالقين في احد مطارات السعودية.
وقال المتحدث باسم الوزارة احمد الصحاف في بيان تلقت «الزوراء» نسخة منه: ان «بعض وسائل الإعلام نشرت خبراً مفاده أنّ أفواجاً من المُعتمِرين العراقيِّين عالقون في مطار الملك عبد العزيز، ولا تُوجَد طائرات تُقِلّهم إلى بغداد، وقد مضى وقت طويل وهم على هذه الحال من دون أيِّ حلٍّ، وهم يُناشِدون الحكومة العراقيَّة مُساعَدتهم، وتوفير طائرة لإعادتهم إلى البلاد».
وأضاف: انه «فور تلقي الخبر وجه وزير الخارجيّة محمد علي الحكيم بالتوجُّه بأقصى سرعة إلى المطار لمعالجة هذا الإشكال، وقد ذهب وفد من قنصليّة العراق العامَّة لاستيضاح الأمر، وتقديم المُساعَدة العاجلة للمُعتمِرين العراقيِّين»، موضحا أنّ «الإشكال تبين بتأخّر وُصُول الطائرة التي تُقِلُّهم إلى البلاد لبضع ساعات، ولم يكن الانتظار طويلاً، وقد تمَّت معالجة هذا الإشكال، والمُعتمِرون الآن قد وصلوا سالمين إلى البلاد».
وتابع: انه «نودّ التنويه بأنّ ما نُشِرَ من أنَّ أفواجاً من المُعتمِرين يُقدَّر عددهم بـ20000 هو رقم مُبالَغ فيه جدّاً، فحالما توجَّه الوفد القنصليُّ إلى المطار، ووقف على حقيقة الأمر تبين أنَّ عددهم 202 لركاب الرحلة في يوم 7/6/2019، و158 لرحلة 8/6/2019»، مؤكداً ان «جميعهم مهما كان عددهم محط اهتمامنا، وشغلنا الشاغل هو أن يكونوا في أحسن حال، ونعمل جاهدين على أن يحظوا بكلِّ وسائل الراحة، وبما يضمن أداءهم مناسك العمرة من دون أيِّ تلكُّؤ، أو عقبات».

No related posts.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق