العراق الان

إزاحة الستار عن اول دبابة عراقية بعد توقف الصناعة لـ3 عقود

واع/ بغداد/م.ا

اعلنت فرقة العباس القتالية التابعة للحشد الشعبي، ان الخميس المقبل سيشهد ازاحة الستار عن اول مشروع دبابة وطنية بايادٍ عراقية بعد ثلاث عقود على توقف مثل هذه الصناعات الثقيلة في العراق.

وذكرت الفرقة في بيان، تلقته( وكالة انباء الاعلام العراقي / واع )، انه” سيتم ازاحة الستار عن الدبابة العراقية {كفيل-1} يوم الخميس المقبل في تمام الساعة العاشرة صباحاً بمقر الفرقة في كربلاء المقدسة”.

واضاف, ان” الدبابة كفيل-1 {kafil-1} و المزودة باحدث التقنيات العسكرية والتي استفادت من تجارب 4 سنوات من الحرب على الارهاب الداعشي ومن دراسة الدبابات الاجنبية في العراق، التصميم جديد كليا مبني على شاصي دبابة روسية نوع T-55“.

وتابع” فيها رؤية بانورامية شاملة تغطي زاوية 360 درجة و تزيل البقع العمياء من النواضير و التي يستغلها الاعداء بشكل خاص في معارك المدن لاستهداف الدبابة، وكاميرا رؤية نهارية/حرارية حديثة بمدى رؤية يصل الى 14 كم من انتاج شركة فلير الامريكية وهو مدى الكشف الابعد مقارنة بأي دبابة مستخدمة في الشرق الاوسط مع توزيع كاميرات اخرى متعددة على البرج الكهربائي و على كافة مناطق البدن”.

وزاد” استحداث هيكلة ادارة بشرية داخلية جديدة للطاقم المشغل تختلف كليا عن البنية الغربية و الشرقية المعروفة، اذ يكون الرامي و القائد شخص واحد يمتلك رؤية شاملة لمحيط الدبابة الخارجي عبر كاميرات نهارية ليلية حرارية و تمنح نفس مقدرات الرؤية للسائق الذي يكون في الدبابات الاجنبية ذو قدرة رؤية محدودة فضلا عن المذخر”.

واشار الى” فصل الذخيرة و عزلها لذلك استخدم نظام تلقيم يدوي كما في الابرامز فيما تخزن الذخيرة في دبابة الكفيل بمنطقتين اسفل البدن و خلف البرج، كما ودت دبابة {الكفيل-1} بمحرك اوكراني بقدرة 580 حصان يعمل على الديزل من 12 اسطوانة مع ناقل حركة اوتوماتيكي له 5 سرعات امامية و واحدة للخلف”.

ولفت الى” التسليح الرئيسي يتمثل بمدفع محلزن نوع D-10T عيار 100 ملم له قدرة الرمي القوسي مثل الهاوتزر لمدى 12 كم و الرمي المباشر لمدى دقيق 3 كم، ومزودة ببرج كهربائي يتحكم به من الداخل مسلح بمدفع رشاش امريكي نوع M2_50cal عيار 12.7 ملم و مدفع رشاش اخر على السطح نوع Dhaka عيار 12.7 ملم و رشاش محوري موازي للمدفع الرئيسي نوع PK عيار 7.62 ملم مخفي داخل البدن”.

ونوه الى ان” الدرع الخارجي تم تطويره محليا و يتمثل بسبيكة من الحديد و الكاربون و المنغنيز ومشوبات اخرى لزيادة الصلابة، وفيها امكانية استبدال و تغيير القطع التالفة من التدريع بسهولة حال تعرضها للضرر في ساحة المعركة ما يكسبها مرونة عالية، كما تضم قدرات عالية في مجال الوعي الضرفي و الكشف البصري و تقنيات متطورة تجعل من الدبابة تمثل قفزة في عالم الدروع الحديثة و دبابات المعركة الرئيسة MBT“.

واختتم البيان” دبابة الكفيل هي الانطلاقة الجديدة للصناعة العسكرية العراقية و فخرها و اكبر مشاريع هذا القطاع منذ حوالي 30 سنة”.

ت/م.م

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

وكالة انباء الاعلام العراقي

وكالة انباء الاعلام العراقي "واع"

أضف تعليقـك