العراق اليوم

محافظة بغداد تكشف تفاصيل حادثة الاعتداء على مديرة مركز امتحاني

سياسية |   04:26 – 15/06/2019

بغداد- موازين نيوز
اعلنت محافظة بغداد، السبت، سير امتحان اللغة الإنكليزية لمرحلة الثالث المتوسط بشكل انسيابي بمشاركة اكثر من ٧٠ الف طالب وطالبة، مؤكدة فتح تحقيق بحادثة الاعتداء على مديرة مركز امتحاني في منطقة البلديات وبالقرب من دارها.
وذكرت المحافظة في بيان تلقت/موازين نيوز/نسخة منه، ان”غرفة العمليات الطارئة المشكلة بديوان المحافظة لمراقبة سير الامتحانات تابعت بشكل مباشر وميداني اجراء سير الامتحانات مع مديريات تربية بغداد الستة”.
واضافت، ان”حادثة الاعتداء الذي جرى على مديرة مركز امتحاني في منطقة البلديات والتي انتشرت في مواقع التواصل الاجتماعي حدثت بعد نهاية الامتحانات وقرب دارها”، مشددة على ” ان”المحافظ وجه بفتح تحقيق عاجل بالاعتداء والتأكيد على توفير الحماية الأمنية المشددة للمراكز الامتحانية ومدرائها والمراقبين”.
ولفتت المحافظة الى”تكثيف اجهزة التشويش في المراكز لمنع حالات الغش والكشف عنها فضلا عن تامين استمرار التيار الكهربائي وتوفير الماء البارد للممتحنين ونشر (٢٠) سيارة اسعاف لجانبي الكرخ والرصافة”.انتهى29/ح

رأت صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية ، السبت، أن الهجمات التي استهدفت ناقلات النفط، يوم الخميس الماضي، في خليج عُمان، هي نتيجة متوقعة للسياسة الأمريكية تجاه إيران وفرض العقوبات الاقتصادية عليها.

اكد النائب عن تحالف الفتح همام التميمي ،السبت، بأن تحالفه لا ينوي التشهير بحكومة عبد المهدي لاسقاطها بل دعمها وبشكل كامل للمضي في عملها.

بالفيديو.. محافظ كركوك يعلن موعد افتتاح المطار المدني بالمحافظة

يخشى المنتخب الكولومبي مواجهة ليونيل ميسي، نجم الأرجنتين، خلال المباراة التي ستجمع بين المنتخبين، اليوم السبت، ضمن منافسات الجولة الأولى من دور المجموعات ببطولة كوبا أمريكا.

اكد النائب عن تحالف النصر ماجد الخزعلي ،السبت،ان تحالف الفتح يسعى للتشهير بحكومة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي لكونه لم يحصل على حقيبة الداخلية.

حذرت كتلة ائتلاف النصر النيابية بزعامة حيدر العبادي، السبت، رئيس مجلس الوزراء عادل عبدالمهدي من التنازل عن الدعوى المقامة ضد تركيا بخصوص شراء النفط من إقليم كردستان، فيما اشارت الى ان العراق سيخسر 30 تريليون دينار في حال

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موازين نيوز

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق