اخبار العراق الان

(بالصور) العثور على منصة صاروخ استهدف عمليات نينوى والقوات الأمريكية أيسر الموصل

عثرت القوات الأمنية في مدينة الموصل على منصة صواريخ استخدمت في استهداف مقر قيادة عمليات نينوى والذي يضم مقراً للقوات الأمريكية، مساء الثلاثاء.

وقال مصدر أمني لمراسل (باسنيوز)، إن «قوة مشتركة من عمليات نينوى وشرطة المحافظة والحشد الشعبي عثرت على منصة إطلاق صواريخ استخدمت في إطلاق صاروخ من الجانب الأيمن للموصل باتجاه مقر قيادة عمليات نينوى وتحديداً بالقرب من تواجد القوات الأمريكية».

وأشار المصدر إلى أن القوة المشتركة عثرت على منصة الصواريخ في المنطقة الرابطة بين الصناعة القديمة وباب سنجار في الجانب الأيمن للموصل.

وكان مصدر أمني في محافظة نينوى قد أفاد بسقوط صاروخ بالقرب من مجمع القصور الرئاسية وقيادة عمليات نينوى في الجانب الأيسر لمدينة الموصل.

وقال المصدر لمراسل (باسنيوز)، إن «صاروخاً من نوع كاتيوشا أطلق من الجانب الأيمن للموصل سقط بالقرب من مجمع القصور الرئاسية ومقر قيادة عمليات نينوى بجانب المدينة الأيسر».

وبين أن سقوط الصاروخ لم يسفر عن وقوع خسائر أو إصابات بشرية.

ويستضيف المجمع المذكور مجموعة من المدربين العسكريين الأمريكيين.

وفي وقت لاحق، أعلنت قيادة عمليات نينوى تفاصيل حادثة سقوط الصاروخ بالقرب من مقرها في الجانب الأيسر للموصل.

وقال قائد العمليات اللواء الركن نومان الزوبعي في بيان تلقت (باسنيوز) نسخة منه: «نطمئن أهالي مدينة الموصل، بأن الصاروخ الذي سقط هو محلي الصنع وقد انطلق من محاذاة الجانب الأيمن حيث سقط على مسافة بعيدة من إحدى المقار الأمنية في الجانب الأيسر».

وأشار البيان إلى أنه لم تسجل أية إصابات أو خسائر في الأرواح والممتلكات حيث أن سقوط الصاروخ كان على أرض ترابية.

وأضاف الزوبعي، أن «القوات الأمنية المتمثلة بالجيش والأمن الوطني والحشد الشعبي والشرطة المحلية حددت مكان الانطلاق وأن الأمور تحت السيطرة»، مؤكداً على ضرورة توخي الدقة والحذر في نقل المعلومة والابتعاد عن الإشاعات، بحسب البيان.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق