اخبار العراق الانعاجل

اطواق حول سبعة مواقع اميركية بالعراق وصاروخ الجادرية كان يستهدف شركة امنية

كشف مصدر مسؤول، الخميس، عن نشر اطواق عسكرية حول سبعة مواقع اميركية بالعراق، فيما اشار الى ان الصاروخ الذي سقط في الجادرية كان يستهدف شركة امنية.

ونقلت صحيفة خليجية عن المصدر قوله ان “قوات امنية انتشرت في عملية عسكرية بسبعة مواقع توجد فيها قوات أميركية في الأنبار وبغداد ونينوى وكركوك وصلاح الدين”، مبينا ان “العملية تتضمن نشر أطواق عسكرية حول مقرات الوجود الأميركي، على محيط 15 كيلومتراً، وهو المدى الأقصى لصواريخ الكاتيوشا من الطراز القديم، وقذائف الهاون من عيار 120 ميلليمتراً، التي أطلقت في وقت سابق على تلك المواقع”.

واضاف ان “التحقيقات أكدت أن صاروخ الكاتيوشا الذي سقط على منزل في حي الجادرية في بغداد، أطلق من طريق محمد القاسم السريع وكان يستهدف موقعاً تابعاً إلى شركة أمنية أميركية لكنه سقط قبل وصوله إلى الهدف، أو أن مطلقيه أخطأوا في تحديد الإحداثيات”.

واكد المصدر ان “الصاروخ الذي استهدف مجمع القصور الرئاسية في الموصل، سقط على بعد 300 متر فقط من مقر عمليات التحالف التي توجد فيها قوات أميركية”، موضحة أن “التحقيقات أشارت إلى أن مطلقيه كانوا يرتدون زياً عسكرياً”.

يذكر ان رئيس الوزراء عادل عبد المهدي أصدر بياناً في ساعة متأخرة من ليلة اول امس الثلاثاء، أكد فيه منع أي قوة أجنبية من العمل أو الحركة على الأرض العراقية، وأن الدولة تريد إنهاء كافة المظاهر الشاذة وغير القانونية والسيادية.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق