اخبار الرياضة

اتهام الإيراني شبيه ميسي بإغواء النساء وممارسة الجنس مع 23 امرأة

وجّهت الشرطة الإيرانية اتهامات إلى رضا باراستيش الشهير بـ“ميسي الإيراني“ بممارسة الجنس مع 23 سيدة بعد استغلال الشبه الكبير بينه وبين ليونيل ميسي قائد وهداف برشلونة والمنتخب الأرجنتيني.

وفي الوقت الذي احتفل فيه ميسي بعيد ميلاده الـ32، يوم الاثنين، في البرازيل خلال معسكر منتخب بلاده المشارك في كأس كوبا أمريكا تم القبض على شبيهه في إيران.

وقالت صحيفة ”ماركا“ الإسبانية نقلًا عن وسائل إعلام إيرانية إن ”باراستيش“ استغل الشبه مع ميسي في إغواء النساء وإقامة علاقة جنسية معهن.

واتهمته السلطات الإيرانية بممارسة الرذيلة مع 23 امرأة على الأقل، وذلك بعدما اقترح عليه والده قبل عامين أن يلتقط صورة له بقميص برشلونة رقم 10 الخاص بميسي ليصبح مشهورًا في جميع أنحاء العالم وليس إيران فقط.

لكن ”باراستيش“ استغل هذا الشبه لتحقيق أغراضه الشخصية بعدم قصَّ شعره، وترك لحيته تنمو مثل لحية ”ميسي“، لكنه يفتقد للمهارة بالطبع ليعوّض ذلك بالعلاقات الجنسية مع النساء.

وكان رضا برستش، وقّع في نهاية مارس/آذار الماضي عقداً لتصوير فيلم ومسلسل درامي بمشاركة ممثلين كورد من اقليم كوردستان .

وقال برستش، في مؤتمر صحفي بأربيل إنه تم توقيع عقد تصوير مسلسل دولاب الهوى وفيلم اخر، وسيتم بدء التصوير في شهر مايو/ ايار في اربيل، لمدة ثلاث اشهر، مبيناً أن التصوير سيكون باللغة الكوردية ومن ثم يدبلج الى العربية .

وأشار برستش، إلى أن زيارته هذه الى اربيل هي الاولى له الى اقليم كوردستان .

وقال شبيه نجم كرة القدم ميسي انه الشخص الوحيد في العالم الذي يشبه ميسي، داعيا الى اجراء اختبارا للحمض النووي بينه وبين النجم الارجنتيني.

وقال برستش، في وقت سابق، إنه ” الشخص الوحيد الذي يشبه نجم كرة القدم الأسطورة ليونيل ميسي”، مضيفا ان “هذا التشابه حقق له ضجة وشهرة كبيرة داخل المجتمع الإيراني خصوصا بين مشجعي الكرة”.

وقامت الشرطة الإيرانية، في وقت سابق، باعتقال رضا باراستيش، في مدينة همدان، واحتجزت سيارته، بسبب إثارته للأمن العام وتجمهر المارة حوله لرغبتهم فى التقاط صورٍ معه.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق