اخبار العراق الان

نصر الله يحذر السعودية والإمارات من المشاركة في أي حرب على إيران

بغداد اليوم – متابعة

حذر الأمين العام لـ “حزب الله” اللبناني، نصر الله، كلا من السعودية والإمارات من المشاركة في أي حرب على إيران، معتبرا أن قيامهما بذلك سيؤدي إلى تدمير البلدين.

وقال نصر الله، في مقابلة أجرتها معه، يوم الجمعة، قناة “المنار”، بمناسبة الذكرى الـ 13 لحرب 2006، متطرقا إلى الأوضاع في منطقة الخليج: “إيران لن تبدأ حربا وأستبعد أن تقدم أمريكا على حرب على إيران ابتداء، والفرضية الثالثة هي التدحرج، لكن سيعمل الطرفان بقوة على عدم التدحرج إلى حرب”.

وأضاف قائلا: “الإيرانيون أرسلوا رسالة عبر دولة ثالثة في نهار ذلك اليوم مفادها أنه إذا قصفتم أي هدف في إيران أو لإيران فنحن سنقصف أهدافا أمريكية، ولهذا تم إيقاف الضربة”.

وتابع نصر الله: “إيران لن تفاوض أمريكا مباشرة، وهذا موقف كل المسؤولين فيها، وهم منفتحون على كل المبادرات بما يحفظ مصالحهم. ولن تركع إيران نتيجة العقوبات، بل هذه العقوبات ستقوي الإنتاج الداخلي الإيراني”.

وأردف متسائلا: “من مصلحة من أن تذهب المنطقة إلى حرب مدمرة؟ إن مسؤوليتنا جميعا في المنطقة العمل لمنع حصول الحرب الأمريكية على إيران لأن الكل يجمع أنها مدمرة”.

وشدد على أن “ايران الآن منفتحة على أي حوار مع السعودية، لكن المشكلة في الطرف الآخر الذي حسم خياراته”، وأشار إلى أن “الإيرانيين كانوا دائما ينادون بحوار مع السعودي ودائما كانت الأجوبة سلبية (إضافة إلى) المزيد من التآمر والعدوانية”.

كما تساءل: “هل من مصلحة الإمارات أن تحصل حرب مدمرة في الخليج؟  قطعا لن يقبلوا بها… وإذا تم تدمير الإمارات عند اندلاع الحرب، هل سيكون ذلك في مصلحة حكام الإمارات وشعبها؟”.

وتابع حديثه بالقول: “هل السعودي له مصلحة في الحرب وهو يعرف أنه لن يستطيع مواجهة إيران؟ كل دولة ستكون شريكة في الحرب على إيران أو تقدم أرضها للاعتداء عليها سوف تدفع الثمن”.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق