اخبار الاقتصاد

توزيع منتجات نينوى ترد على بيان هيئة النزاهة

مكتب نينوى م .خ

رد مدير فرع نينوى للمنتجات النفطية فلاح قنديل، السبت، على بيان هيئة النزاهة بشأن ضبط خمسة عشر الف بطاقة مزورة في الفرع، مؤكدا أن عملية الضبط تمت من قبل ملاكات شركة توزيع المنتجات النفطية وفرعها بنينوى وليس من قبل الهيئة.

وذكر بيان لـ قنديل تلقته ( وكالة انباء الاعلام العراقي ) إن “هيئة النزاهة تناولت في بيان لها أن ملاكاتها ضبطت خمسة عشر الف بطاقة مزورة في فرع نينوى للشركة”، موضحا أن “البيان جانب الحقيقة فعملية الضبط تمت من قبل ملاكات الشركة وفرع نينوى واحالت القضية الى مكتب المفتش العام في الوزارة”.

وأضاف قنديل، “انها (شركة توزيع المنتجات النفطية) هي من اكتشف حالة التلاعب في البطاقات الوقودية وسجلت المخالف مع الاخذ بعين الاعتبار ان اجراء الفرع كان قبل اشهر من الان بالتعاون مع مكتب المفتش العام والقول مدعوم بالمخاطبات الادارية المعتبرة”، معتبرة عن “استغرابها من صياغة البيان التي تحدثت بلغة الضبط وكان الفرع لم يتخذ موقفا تجاه هذه البطاقات المزورة”.

وتابع، أن “إطلاع الرأي العام مسؤولية الجميع، وشركة توزيع المنتجات النفطية وفرع نينوى لن تدخر جهدا في متابعة كل الحالات واخطار الجهات المعنية بذلك”.

يشار الى أن هيئة النزاهة أعلنت بوقت سابق من، اليوم السبت، عن تمكن ملاكات مديريَّة تحقيق نينوى من ضبط قرابة خمسة عشر ألف بطاقة وقودية مزَورة وغير مطابقة للمواصفات في شركة توزيع المنتجات النفطية في المحافظ

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى