اخبار العراق الان

السامرائي يطالب بالإسراع في تنفيذ قرار هيكلة الحشد وتسليم السيطرات للقوات الأمنية

بغداد اليوم- بغداد

طالب رئيس لجنة “سامراء عاصمة العراق للحضار الإسلامية” النائب مثنى عبد الصمد السامرائي، الثلاثاء، بضرورة الإسراع في تنفيذ قرار الحكومة الخاص بهيكلة الحشد الشعبي وتسليم السيطرات للقوات الأمنية.

وذكر المكتب الإعلامي للسامرائي، في بيان تلقته (بغداد اليوم)، ان “رئيس لجنة (سامراء عاصمة العراق للحضارة الإسلامية) النيابية، مثنى عبد الصمد السامرائي اليوم، في مكتبه بسامراء قائد عمليات سامراء اللواء قوات خاصة الركن عماد الزهيري”. مضيفاً “حيث تمت مناقشة الأوضاع الأمنية في المدينة وضواحيها، ودور قيادة العمليات في تنفيذ متطلبات قانون (سامراء عاصمة العراق للحضارة الإسلامية)”.

وأكد السامرائي بحسب البيان على ان “تنفيذ هذا القانون يتطلب تظافر جهود جميع مؤسسات الدولة ومنها المؤسسة الأمنية”، موضحاً دعمه الكامل “للقوات الأمنية وضرورة تنفيذ قرار الحكومة الأخير بإعادة هيكلة الحشد وتسليم السيطرات للقوات الأمنية النظامية”.

وشدد النائب على ضرورة “توحيد القرار الأمني وإشراك أبناء محافظة صلاح الدين بإسناد الجهد الأمني من خلال منح شرطتها المحلية مزيداً من الدعم تسليحاً وتجهيزاً، وبما يسهم في تعزيز الوضع الأمني”.

من جانبه أكد الزهيري “دعم قيادة العمليات لتنفيذ متطلبات قانون (سامراء عاصمة العراق للحضارة الإسلامية)، واستعدادها للمشاركة في وضع الخطط الأمنية الساندة لتنفيذه”، موضحاً أن “لدى قيادة العمليات العديد من الأفكار التي تصب في ذلك”.

وكان رئيس حزب المسار المدني النائب مثنى عبد الصمد السامرائي قد دعا، اكس الاثنين، الى الاسراع بتنفيذ قانون “سامراء عاصمة العراق للحضارة الإسلامية”، معلناً بالوقت ذاته تخصيص المبالغ المالية لتنفيذه.

وذكر المكتب الإعلامي للنائب السامرائي، ان “اللجنة النيابية المشرفة على تنفيذ قانون (سامراء عاصمة العراق للحضارة الإسلامية)، عقدت اجتماعاً مشتركاً مع رئيس وأعضاء اللجنة التحضيرية لتنفيذ القانون اليوم في مبنى رئاسة جامعة سامراء، حيث تمت مناقشة الإجراءات الواجبة لتنفيذ متطلبات القانون”.

وقال رئيس اللجنة النيابية النائب مثنى عبد الصمد السامرائي خلال الاجتماع إن “من الضروري الإسراع بتنفيذ متطلبات القانون المتعلق بسامراء وإنجاز المشاريع التي تخدم المدينة وأهلها وزوارها وبما ينسجم مع مكانتها الدينية والحضارية، ويعكس تاريخها العظيم ويتناسب مع احتضانها للإمامين العسكريين عليهما السلام وللعديد من المعالم التاريخية”.

ودعا السامرائي بحسب البيان، “اللجنتين النيابية والتحضيرية إلى ضرورة تكثيف الاجتماعات ووضع خطة عمل على عدة مراحل لتنفيذ المشاريع المطلوبة وفقاً للأولويات التي يتم الاتفاق عليها، وبسقوف زمنية معروفة وضمن إجراءات شفافة تضمن نزاهة وكفاءة التنفيذ”، مشيراً إلى أن “اللجنة المالية النيابية تمكنت من تخصيص مبالغ جيدة للوفاء بمتطلبات تنفيذ القانون”.

وأكد السامرائي أن “اللجنة النيابية المشرفة على تنفيذ القانون تدعم بكل ما تستطيع اللجنة التحضرية التي يرأسها رئيس الجامعة كي تؤدي التزاماتها وفق السقوف الزمنية التي يتم تحديدها وبما يحقق الأهداف السامية للمشروع خدمةً لمدينة سامراء ومحافظة صلاح الدين”.

وحضر الاجتماع “نائب رئيس اللجنة النيابية محمد كريم البلداوي، ومقررها النائب علي الحميداوي والنائبة هناء الطائي ورئيس الجامعة د. صباح علاوي وقائم مقام سامراء محمود خلف ونائب الأمين العام للعتبة العسكرية د. نافع جميل ، ومدير دائرة الوقف السني في سامراء الشيخ بكر السامرائي”.

وزارت اللجنة “العتبة العسكرية في سامراء فيما أطلعت على أعمال الإعمار والتطوير فيها “.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق