اخبار الاقتصاد

ائتلاف العبادي يهدد بمقاضاة عبد المهدي بسبب تصرفه بأموال الشعب خارج القوانين والضوابط

 بغداد/شبكة أخبار العراق- هدد ائتلاف النصر، بزعامة حيدر العبادي، الاربعاء، باللجوء الى الجهات القضائية، في حال استمرت الحكومة العراقية، برئاسة عادل عبدالمهدي، بعدم تطبيق قانون موازنة 2019، خصوصا فيما يتعلق بتسليم نفط كردستان الى بغداد.وقالت النائب عن الائتلاف ندى شاكر جودت،في حديث صحفي، إن “البرلمان سيستضيف السبت المقبل، وزير المالية فؤاد حسين ووزير النفط ثامر الغضبان، وديوان الرقابة المالية، وممثل الحكومة، لمناقشة قضية عدم تسليم اقليم كردستان، واردات النفط الى بغداد، وفق ما جاء في قانون موازنة 2019″، لافتا إلى أن “الائتلاف سيكون له موقف اتجاه ما يحدث في حال لم يقتنع بأجوبة الشخصيات التي تم ذكرها اعلاه”.وأضافت شاكر، أن “استمرار حكومة عبدالمهدي بعدم الزام إقليم كردستان بقانون موازنة 2019، سيكون لنا حراك ضدها عن طريق  الجهات القضائية والمحكمة الاتحادية، لأن هذه الاموال التي تتصرف بها حكومة الاقليم تابعة للشعب العراقي، وليس ملك شخصي “.وكان النائب عن تحالف الفتح، مختار الموسوي، حمل الاثنين 15 تموز 2019، حكومة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، مسؤولية عدم التزام اقليم كردستان بالاتفاق النفطي.وقال مختار الموسوي، في حديث صحفي، إن “الحكومة مطالبة بالضغط على إقليم كردستان من اجل تطبيق بنود الموازنة”، مؤكداً أن “زيارة الوفد الكردي إلى بغداد ستكون لحلحلة هذا الموضوع”.وأضاف الموسوي، أن “مجلس النواب أقر قانون موازنة 2019، والحكومة هي من تطبق بنودها، وبالتالي فإن عدم التزام الكرد في تطبيق بنود الموازنة، وخصوصاً فيما يخص الاتفاق النفطي، يتحمله عادل عبد المهدي”.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق