العراق اليوم

بعد مرور 25 ساعة على قصف معسكرا لمليشيات الحشد ..عبد المهدي يفتح تحقيقا!

 بغداد/شبكة أخبار العراق- وجه القائد العام للقوات المسلحة عادل عبد المهدي، مساء امس الجمعة وتحديدا بعد مرور 25 ساعة ، بفتح تحقيق بشأن تعرض معسكر تابع لمليشيا الحشد الشعبي في ناحية امرلي التابعة لمحافظة صلاح الدين.وقالت خلية الإعلام في بيان ، ان “رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة وجه بتشكيل لجنة لتقصي الحقائق مؤلفة من قيادة العمليات المشتركة وممثليين من قيادة القوة الجوية وقيادة الدفاع الجوي وهيأة الحشد الشعبي لبيان حقيقة ماحصل في معسكر الشهداء للواء 16 حشد شعبي الذي تعرض فجر امس الجمعة الى  ضربة من طائرة مسيرة مجهولة”.والعجيب ان طلب عبد المهدي جاء بعد مرور 25 ساعة من قصف المعسكر وهو القائد العام ..وكشف مصدر مطلع، اليوم، تفاصيل استهداف معسكر تابع للحشد الشعبي، بواسطة طائرة مسيرة، في اطراف قضاء الطوز، بمحافظة صلاح الدين.وافاد ، إنه “بالساعة 0230 يوم 2019/7/19 استهدف قصف جوي لطائرة مسيرة معسكر الشهداء التابع لقيادة محور الشمال- الحشد الشعبي الواقع في أطراف طوزخورماتو”.وأضاف، أن القصف “أدى الى استشهاد شخص واحد، وإصابة آخرين”.وفي السياق، أكد الأمين العام لمجلس العشائر العربية في المناطق المتنازع عليها، ثائر البياتي، إن “المعسكر كان يضم صواريخ باليستية تم نقلها من إيران مؤخراً، فضلا عن عناصر من حزب الله والحرس الثوري”.وأوضح البياتي في تصريح صحفي، أن “القصف استهدف منشآت حيوية في المعسكر، وأدى الى قتل عناصر من حزب الله والحرس الثوري”، مبيناً ان “القصف وقع فجرالجمعة وتم بعد عمليات مراقبة سابقة”.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق