العراق اليوم

حزب العصائب: هيمنة عمار الحكيم على البصرة “انتهت” بهروب اللص ماجد النصراوي

بغداد/شبكة أخبار العراق- عد النائب عن حزب صادقون الجناح السياسي لمليشا العصائب حسن سالم، السبت، تظاهرات تيار الحكمة بانها “محاولة يائسة” لابراز العضلات لكن السحر انقلب على الساحر, مؤكدا ان حلم الحكمة بالعودة للهيمنة على مقدرات البصرة اصبح امر مستحيلا.وقال سالم في تصريح  صحفي، إن “دعوة تيار الحكمة للخروج في 14 محافظة هو ابراز للعضلات الا انها كانت متواضعة ولا ترقى للهالة الاعلامية التي سبقت انطلاقها”, مبينا ان “سبب عدم الاستجابة بالمشاركة وذلك لادراك الجمهور بنوايها السياسية الخفية”.واضاف سالم، أن “الكل اجمع بأن التظاهرات فاشلة وان حلم التيار بعودته للهيمنة على مقدرات ومنصب المحافظ في البصرة اصبح مستحيلا”, مطالبا التيار بـ”مراجعة انفسهم وان قبة البرلمان هي صوت الشعب”.وكان النائب عن تحالف الفتح كريم عليوي أكد في تصريح سابق  فشل التظاهرات التي دعا اليها تيار الحكمة امس الجمعة, معتبرا ان التظاهرة انعكست سلبا على التيار من خلال المنظور الشعبي. 

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق