اخبار العراق الان

رايتس ووتش: العراق يخلي مخيمات نازحين استعداداً لاستقبال عوائل داعش في سوريا

 بغداد/ المدى

قالت منظمة هيومن ، إن منظمة عراقية محلية تدير مخيما للنازحين تُجري التحضيرات لإخضاع عائلات مقرر جلبها من شمال شرقي سوريا لاعتقال غير قانوني.

ونقل مخيم “جادة 5″، على بعد 65 كيلومترا جنوب الموصل، 175 عائلة قسرا من أحد قطاعات المخيم إلى آخر لإفساح المجال للعائلات القادمة، غالبيتها من النساء والأطفال. سبق أن احتجزت السلطات العراقية تعسفا عائلات ينظر إليها على أنها مرتبطة بداعش.

وقالت لما فقيه، مديرة قسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بالإنابة في هيومن رايتس ووتش: “تخطط السلطات العراقية لاحتجاز المزيد من الأسر العائدة تعسفا، في انتهاك للقانونين العراقي والدولي. عزل العائلات القادمة من سوريا، ولا سيما النساء والأطفال، خطوة نحو وصمهم في غياب أي ادعاء موثوق بارتكابهم جريمة”.

وزارت هيومن رايتس ووتش مخيم جادة 5، الذي يُقدّر عدد قاطنيه بأكثر من 16 ألف شخص، في 16 تموز الحالي. وقال 4 من سكان القطاع المعروف باسم “400”، نسبة لعدد خيامه، إن إدارة المخيم أخبرت 175 عائلة هناك في 10 تموز أن عليها الانتقال إلى مناطق أخرى ضمن المخيم. كانت بقية خيام القطاع فارغة. بشكل عام، يمكن للعائلات القاطنة في المخيم التنقل بحرية داخله وخارجه إلى المناطق المجاورة.

قالوا إن المسؤول عن المخيم أخبرهم أن عليهم الانتقال، لأن السلطات المشرفة عليه تعتزم على ما يبدو احتجاز الوافدين الجدد. نقل اثنان من قاطني المخيم عن أحد مسؤولي إدارة المخيم قوله: “إذا لم تنتقلوا، ستندمون. سيصبح المكان كسجن وستحتاجون إلى إذن للدخول والخروج، ولن تتمكنوا من التحرك بحرية”. قال إنه ستُجلب العائلات من مخيم الهول في شمال شرقي سوريا، الذي يحتجز عائلات عراقية وسورية وأجنبية عاشت في ظل داعش في سوريا.

وقال مسؤول آخر في إدارة المخيم للمجموعة إن لدى العائلات القادمة “نفس العقيدة المتطرفة… ليس من مصلحتكم مجاورتها”.

كانت السلطات العراقية قد ذكرت في 9 تموز أنه ستُنقل عائلات الهول إلى المخيم. لكن 3 من عمال الإغاثة قالوا إن “مجلس الأمن الوطني”، الذي ينسق ستراتيجية الأمن القومي والاستخبارات والسياسة الخارجية في العراق، أخبر مجموعات الإغاثة وإدارة المخيمات في 10 تموز أن جادة 5 لن يؤوي أسر الهول. قالوا إن السلطات لم تذكر متى ستُنقل الأسر أو إلى متى ستُحتجز في المخيمات قبل السماح لها بحرية الحركة.

قال القاطنون لـ هيومن رايتس ووتش إنه بحلول مساء 11 تموز، انتقلت جميع عائلات القطاع 400 إلى مناطق أخرى في المخيم، باستثناء 4 أو 5 غادرت المخيم.

وزارت هيومن رايتس ووتش القطاع في 16 تموز ووجدته فارغا مع وجود سياج بدئ تشييده حوله. قال قاطنان آخران إن إدارة المخيم أخبرت العائلات في القطاع “500”، ويضم حوالي 240 أسرة، أن عليها الانتقال. يضم مخيم الهول في شمال شرقي سوريا 30 ألف عراقي، غالبيتهم العظمى من أسر تعيلها نساء، وغالبا ما تضم أطفالا كُثر. هرب بعضها من داعش عندما سيطر على أجزاء من العراق، وعاشت أخرى في ظل سيطرة داعش في سوريا لغاية معركة استعادة الباغوز، جيب داعش الأخير في سوريا، في بدايات 2019. 

شرطة نينوى تكذب تقرير لـ رايتس ووتش ونائب يؤكد صحته

2019/07/07 06:56:39 م

هيومن رايتس: 3 مراكز اعتقال في نينوى مكتظة ولا مجال لاستلقاء المعتقلين

2019/07/06 08:39:31 م

موقع إخباري: العراق يسعى لموازنة علاقاته مع طهران وواشنطن تلافيا للانزلاق في الأزمة

2019/07/16 07:47:48 م

ساكو: زيارة البابا فرانسيس إلى العراق غير مؤكدة

2019/07/16 07:43:51 م

المجلس النرويجي للاجئين: خمس النازحين من أهالي الموصل

2019/07/06 08:38:44 م

الحكومة تنجز 500 معاملة تعويض لضحايا داعش فـي نينوى

2019/07/17 08:14:51 م

فريق التقصي عن جرائم داعش يضع اليد على 600 ألف تسجيل فيديو و15 ألف وثيقة

2019/07/16 07:45:23 م

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق