العراق اليوم

نائب يكشف فساد شركة استحوذت على مشاريع وأججت الشارع البصري: وزير سابق دعمها

سياسية |   11:00 – 21/07/2019

بغداد – موازين نيوز
كشف النائب عن محافظة البصرة، عدي عواد، الأحد، فساد شركة كوثران التي استحوذت على مشاريع بالمحافظة، لافتا إلى أنها مدعومة من وزير سابق.
وقال عواد، في بيان تلقت /موازين نيوز/ نسخة منه، إن “من مبدأ الشفافية توضيحا للبيان الصادر بالامس بخصوص الفاسد اسعد السامر وشركة كوثران نلخصها بالنقاط التالية: أن اسعد السامر كان جزء اساسي بدمار البصرة من خلال الاستحواذ على المشاريع لشركاته الفاسدة ومنها شركة كوثران”.
وأضاف، أن “اسعد السامر يدعي بانه مدعوم من وزير الاتصالات السابق حسن الراشد وهو مستشار لدى وزارته”، مردفا: “وعلية نطالب الراشد ببيان موقفة من هذا الفاسد”.
وتابع عواد، أن “السامر قام بالتغرير بالشباب الخريج العاطل وصنع منهم جيوش الكترونية ممولة واغلبهم هرب خارج العراق بعد انكشاف امرهم وهذا الشئ يحزننا فاغلبهم اصحاب عوائل”.
وبين، أن “اسعد السامر كاد ان يحدث فتنة كبيرة في البصرة بسبب جيوشه الالكترونية والتهم والاكاذيب التي كان يروجها  لو لا لطف الله وكشف الحقيقة”، مشددا بالقول: “سوف لن نتوقف عن ملاحقة السامر وشركاته الفاسدة بجميع الطرق القانونية فامثال هولاء يجب ان يزج بهم في السجون”.
ودعا النائب، الشباب إلى “عدم الانخراط في الجيوش الالكترونية الممولة فان النهاية ستكون السجن وان هذا العمل لا يرضي الله ولا الوطن ولا الضمير ولا تستطيع احزابهم حمايتكم”.
وأكد، أن “الصفحات الوهمية الممولة والتي اغلبها تحمل اسماء بصرية واتهم بها المتظاهرون وهم براء منها كانت تابعة للفاسد اسعد السامر”، مردفا: “لا ننسى ان نقدم شكرنا للقوات الامنية التي استطاعت القاء القبض على هؤلاء وتقديمهم الى القضاء وتدوين اعترافاتهم رغم الضغوط التي مورست عليهم من جهات سياسية”.انتهى29/أ43

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق